قطر: نشكر جهود ووساطات الكويت وأميركا في حل الأزمة الخليجية

تاريخ النشر: 04.12.2020 | 16:07 دمشق

آخر تحديث: 05.01.2021 | 09:18 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعرب وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، عن شكره للجهود الكويتية والأميركية لحل الأزمة الخليجية، وذلك بعيد البيان الذي أعلن فيه وزير الخارجية الكويتي اليوم الجمعة، التوصـل لاتفاق نهائي للحل بعد مباحثات "مثمرة".

وقال وزير الخارجية القطري في تغريدة على حسابه في تويتر "بيان دولة الكويت خطوة مهمة نحو حل الأزمة الخليجية. نشكر للكويت الشقيقة وساطتها منذ بداية الأزمة، كما نقدر الجهود الأمريكية المبذولة في هذا الصدد ونؤكد أن أولويتنا كانت وستظل مصلحة وأمن شعوب الخليج والمنطقة".

 

 

وأعلن وزير الخارجية الكويتي أحمد ناصر المحمد الصباح، اليوم الجمعة، توصل الأطراف الخليجية لاتفاق نهائي لحل الأزمة الخليجية، بوساطة من الكويت والرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وقال الوزير في بيان مقتضب بثّه التلفزيون الكويتي "في إطار جهود المصالحة التي سبق أن قادها الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح واستمراراً للجهود التي يبذلها حالياً الشيخ نواف الأحمد الصباح، أمير دولة الكويت وفخامة الرئيس دونالد ترامب لحل الأزمة. جرت مباحثات مثمرة خلال الفترة الماضية أكد فيها كافة الأطراف حرصهم على التضامن والاستقرار الخليجي والعربي وعلى الوصول إلى اتفاق نهائي يحقق ما تصبو إليه من تضامن دائم بين دولهم وتحقيق ما فيه خير شعوبهم".

وأعرب الوزير عن تقديره ل جاريد كوشنر كبير مستشاري الرئيس الأميركي، على الجهود القيمة التي بذلها في هذا الصدد.

وفي وقت سابق اليوم أكد وزير الخارجية القطري وجود تحركات حالية في سبيل حل الأزمة الخليجية، وجاء ذلك في كلمة له خلال منتدى روما السادس لحوار المتوسط.

 وأشار إلى أنه لا يمكن التنبؤ بأن الحل للأزمة الخليجية سيكون "وشيكاً" إلا أنه أكد على أن الحل يجب أن يكون "كلياً" مع كل الدول ذات العلاقة.

وتأتي هذه التطورات بعد زيارة جاريد كوشنر، مستشار وصهر الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، إلى المنطقة، في محاولة لحل الأزمة الخليجية.

مقالات مقترحة
10 حالات وفاة و139 إصابة جديدة بكورونا في سوريا
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر