قصف مدفعي "مكثّف" يطول مناطق متفرقة من إدلب

تاريخ النشر: 04.02.2021 | 16:05 دمشق

إدلب - خاص

قصفت قوات الأسد بالمدفعية الثقيلة اليوم الخميس، عدة مدن وبلدات جنوب وشمال غربي محافظة إدلب.

وقال مراسل تلفزيون سوريا إن قوات الأسد المتمركزة في مدينة كفرنبل وبسقلا، استهدفت بقذائف المدفعية مدن وبلدات البارة وكنصفرة والفطيرة وكفرعويد، دون تسجيل إصابات.

من جانبه ذكر مدير مركز الدفاع المدني في قرية بليون، طارق علوش، في تصريح لـ موقع تلفزيون سوريا، أن القذائف بدأت بالتساقط على منازل المدنيين في الفطيرة والبارة منذ ساعات الصباح الأولى، مشيراً إلى أنهم أحصوا أكثر من 80 قذيفة.

وألحق القصف دماراً "كبيراً" في منازل المدنيين، بحسب ما ذكر "علوش"، الذي أضاف أن فرق الدفاع المدني توجهت إلى المكان وعاينت الأضرار، وتأكدت من عدم وجود إصابات بين صفوف الأهالي.

وأحصى الدفاع المدني خلال شهر كانون الثاني الماضي، 87 هجوماً من قبل نظام الأسد وروسيا على منازل المدنيين، أسفرت عن مقتل 3 أشخاص، بينهم امرأة.

في الأثناء، استهدف تنظيم "أنصار التوحيد" بقذائف الهاون، نقاطاً لقوات الأسد وروسيا في قريتي الملاجة والدار والكبيرة، قال إنه تمكن من خلالها "تحقيق إصابات مباشرة".