قصف جوي مكثّف على كفرنبل وارتفاع حصيلة الضحايا المدنيين

تاريخ النشر: 04.07.2019 | 17:07 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:42 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

ارتفعت حصيلة القتلى اليوم الخميس في محافظة إدلب جراء القصف الجوي المكثّف إلى 4 مدنيين، في حين ركزت الطائرات الحربية والمروحية قصفها على مدينة كفرنبل جنوبي المحافظة.

وأفاد مراسل تلفزيون سوريا بمقتل طفل وإصابة والده في غارة جوية استهدف مدجنة على أطراف بلدة كنصفرة ظهر اليوم. بالإضافة إلى مقتل طفلة في بلدة حاس بريف إدلب الجنوبي.

وسبق أن قضى مدنيان وجُرح آخرون، صباح اليوم الخميس، بقصف جوي استهدف مدينة خان شيخون.

واستهدفت الطائرات الحربية والمروحية التابعة للنظام مدينة كفرنبل جنوبي إدلب بأكثر من 20 غارة جوية، ما أدى إلى إصابة مدنيين ودمار واسع في منازل المدنيين.

 

 

 

 

 

وطال القصف الجوي بلدات عدة من جبل الزاوية مثل ركايا وحيش والبارة وكفر سجنة وحزارين والفطيرة.

ووثّقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان خلال النصف الأول من العام الجاري 2019، مقتل 1864 مدنياً، بينهم 468 طفلاً و285 سيدة النسبة الكبرى منهم قضت على أيدي قوات النظام وروسيا.

ومن بين الضحايا 15 من الكوادر الطبية و6 من الكوادر الإعلامية و6 من كوادر الدفاع المدني. كما وثَّق التقرير مقتل 159 شخصاً تحت التعذيب. وما لا يقل عن 59 مجزرة.

وأشار التقرير إلى أنَّ شهر حزيران شهدَ مقتل 347 مدنياً بينهم 91 طفلاً و39 سيدة و4 من الكوادر الطبية و2 من الكوادر الإعلامية، و2 من كوادر الدفاع المدني، وذلك في ما لا يقل عن 12 مجزرة. في حين قضى 18 شخصاً تحت التعذيب.

مقالات مقترحة
"الصحة العالمية": تأخير موعد تسليم لقاحات "كورونا" إلى سوريا
تركيا.. أعلى حصيلة إصابات يومية بكورونا و"الداخلية" تصدر تعميماً
كورونا.. 7 وفيات و104 إصابات جديدة في مناطق "النظام"