قسد: قد نضطر لإفلات سجناء تنظيم الدولة بعد انسحاب أميركا

قسد: قد نضطر لإفلات سجناء تنظيم الدولة بعد انسحاب أميركا

الصورة
رياض درار (يسار) وإلهام أحمد خلال مؤتمرهما الصحافي في باريس في (AFP)
21 كانون الأول 2018
تلفزيون سوريا - وكالات

قالت إلهام أحمد الرئيسة المشتركة لمجلس سوريا الديموقراطية، الذراع السياسي لقوات سوريا الديموقراطية "قسد"، إن الأخيرة لن تتمكن من مواصلة احتجاز سجناء تنظيم الدولة إذا خرج الوضع في الجزيرة السورية عن السيطرة.

وأضافت أحمد خلال مؤتمر صحفي عقدته مع رياض درار الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية في باريس اليوم الجمعة، إن قسد قد تضطر لوقف هجومها على التنظيم في حال هاجمتها القوات التركية.

وذكرت إلهام للصحافيين "عندما لم يكن الأميركيون موجودين في المنطقة كنا نحارب الإرهاب، سنستمر في مهمتنا هذه، لكن مواجهة الإرهاب هذا ستكون أمرا صعباً لأن قواتنا ستضطر أن تنسحب من الجبهة في دير الزور لتأخذ أماكنها على الحدود مع تركيا".

وأوضحت أنه "تحت تهديدات الدولة التركية وإمكانية إنعاش تنظيم الدولة مرة أخرى، نخاف بأن يخرج الوضع عن السيطرة وألا يعد بإمكاننا حظرهم في المنطقة التي يتواجدون فيها وهذا سيفتح المجال أمام انتشارهم".

وتابعت "الحكومة الفرنسية كان لها مواقف واضحة في السابق لكنها لم تستطع أن تغير كثيرا من القرار التركي، نأمل منها أن تلعب دورها بشكل أقوى في هذه المرحلة".

وأضافت "لها القدرة أن تلعب دورها ضمن الاتحاد الأوروبي وأن يتم فرض حظر جوي على هذه المناطق على الأقل كي لا يتم إعادة إنتاج تنظيم الدولة مرة أخرى وهو لسلامة الأمن الدولي".

وقرر ترامب قبل يومين سحب مئات الجنود الأميركيين من شمال شرق سوريا، بعد إعلانه هزيمة تنظيم الدولة في المنطقة. وقالت فرنسا حليفة واشنطن في التحالف إن قواتها ستبقى في سوريا في الوقت الراهن، حتى القضاء على عناصر تنظيم الدولة.

شارك برأيك