"قسد" تعتقل ناشطا صحفيا واختطاف آخر في القامشلي

"قسد" تعتقل ناشطا صحفيا واختطاف آخر في القامشلي

1643019375272091489.jpg
عناصر من "قسد" في الحسكة (إنترنت)

تاريخ النشر: 06.02.2022 | 09:16 دمشق

القامشلي - خاص

اعتقلت أجهزة أمن "الإدارة الذاتية" ليل السبت – الأحد ناشطا صحفيا واختطف آخر من أمام منزله في محافظة الحسكة شمال شرقي سوريا.

وقالت مصادر خاصة لـ موقع تلفزيون سوريا إن عناصر مسلحين يعتقد بتبعيتهم لـ "حركة الشبيبة الثورية" المقربة من حزب العمال الكردستاني اعتقلت الناشط الصحفي باور ملا أحمد من منزله في الحي الغربي بمدينة القامشلي، ويعمل "أحمد" مراسلاً لموقع يكيتي ميديا وهو ناشط مدني ومتزوج ولديه ثلاثة أطفال، واقتادته إلى جهة مجهولة.

وأضافت المصادر أن العناصر المداهمين صادروا أجهزة إلكترونية من منزله من بينها جهاز الموبايل والكومبيوتر المحمول وعبثت بمقتنيات المنزل.

 

photo_2022-02-06_02-57-00.jpg

 

بدوره، قال سكرتير حزب يكيتي الكردستاني وعضو المجلس الوطني الكردي سليمان أوسو "نحن في حزب يكيتي الكردستاني ندين هذه الانتهاكات والتضييق على الإعلاميين والمؤسسات الإعلامية العاملة في مناطق سيطرة "الإدارة الذاتية".

وأضاف "أوسو" أن هناك تصعيدا متعمدا من قبل أجهزة أمن "الإدارة الذاتية" تجاه المؤسسات الإعلامية والعاملين فيها، وكان اعتقال مراسل يكيتي ميديا وإغلاق مكتب فضائية روداو في اليوم نفسه.

وفي سياق متصل، اختطفت مجموعة مسلحة مجهولة مراسل تلفزيون ARK  صبري فخري من منزله في حي السياحي في مدينة القامشلي واقتادوه إلى جهة مجهولة.

 

WhatsApp Image 2022-02-06 at 1.21.54 AM.jpeg

 

وفي نهاية الشهر الماضي أقدمت مجموعة من قوات الأمن الداخلي (أسايش) التابعة لقوات سوريا الديمقراطية "قسد" على إغلاق مكتب شبكة "روداو" الإعلامية في مدينة القامشلي شمال شرقي سوريا، واعتقلت كادر العمل.

ويتعرض الصحفيون والناشطون الإعلاميون في مناطق سيطرة قسد لانتهاكات متكررة واعتقالات واسعة تُمارس بحقهم، في ظل انتشار السلاح وسطوة عناصر "قسد".

يشار إلى أن "شبكة روداو" تتبع مجموعة روداو الإعلامية التي مقرها مدينة أربيل في إقليم كردستان العراق، وتبث بعدة لغات منها الكردية والعربية والتركية، ولها موقع إعلامي بعدة لغات.

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار