"قسد" تجرّف منازل في محيط مخيم "الهول"

تاريخ النشر: 27.12.2020 | 13:20 دمشق

إسطنبول - خاص

أقدمت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) على تجريف عدة منازل والاستيلاء على أخرى في محيط مخيم "الهول" بريف الحسكة.

مصادر محلية قالت لموقع تلفزيون سوريا، إنه خلال الـ 48 ساعة الفائتة، أطلقت "قسد" يد جرافاتها لتزيل منازل في محيط "الهول" بعد عدة إنذارات للأهالي بالإخلاء بحجة "ضرورات أمنية"، في ظل استياء شعبي واسع مما يجري.

وأفادت المصادر بأن "قسد" استولت على عدة منازل وأراضٍ زراعية في محيط مخيم "الهول"، بقصد استخدامها كمواقع عسكرية في سبيل ضبط حالات الهروب من المخيم .

وأشارت إلى أن "قسد" سبق أن أبلغت أهالي المنازل والأراضي المتاخمة للمخيم بضرورة إخلائها، بحجة أنها تستخدم في تهريب عوائل من "الهول".


وأضافت المصادر أن عملية التجريف طالت 4 منازل بغية تخويف المدنيين الآخرين لترك منازلهم والخروج منها.

وسبق أن طردت "قسد" سكان نحو 50 منزلاً في أحياء الصالحية وغويران وحي الزهور والسكن الشبابي بالحسكة، متذرعة بأن ملكية هذه المنازل تعود لحكومة نظام الأسد في الوقت الذي يمتلك فيه أصحابها إثباتات ملكية نظامية.

ويعتبر مخيم الهول من أخطر المخيمات في سوريا، إذ نشط المخيم بشكل فعلي بعد سيطرة "قسد" على آخر معاقل تنظيم الدولة في بلدة  الباغوز شرقي دير الزور، وافتتحت "قسد" مخيم الهول منتصف نيسان 2016، لغرض استقبال النازحين الفارين من مناطق خاضعة لتنظيم "الدولة" واللاجئين العراقيين من المدن الحدودية القريبة من بلدة الهول شرقي الحسكة.

درعا.. إجراء تسوية جديدة وإعادة نقاط عسكرية للنظام في طفس
النظام يعتقل شباناً في درعا ويستبدل حواجز الفرقة الرابعة بالأمن العسكري
الدفاع الروسية: الأوضاع باتت مستقرة جنوبي سوريا بفضل الجنود الروس
9 وفيات و1216 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
مناطق سيطرة النظام السوري.. 4% فقط تلقوا لقاح كورونا والإصابات تتضاعف
طبيب سوري.. متحور دلتا من كورونا يصيب الشباب بشكل أكبر