قتيل وجرحى من الجيش الوطني بصاروخ موجّه شمال حلب

تاريخ النشر: 19.01.2019 | 11:01 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

قُتل أحد مقاتلي الجيش الوطني وأُصيب آخرون باستهداف موقعهم في قرية كيمار بمنطقة عفرين بصاروخ حراري.

وأفاد مراسل تلفزيون سوريا بمقتل عنصر من فرقة الحمزة التابعة للجيش الوطني وإصابة 6 آخرين، نتيجة استهداف موقعهم في قرية كيمار بصاروخ حراري مصدره قرية صوغاني شمال حلب، والتي تتشارك قوات النظام ووحدات حماية الشعب في السيطرة عليها.

وسبق أن استهدفت "وحدات حماية الشعب" بصاروخ موجّه، نقطة رباط للجيش الوطني في محيط بلدة كلجبرين جنوب مدينة اعزاز ما أدى إلى مقتل مقاتلين اثنين.

واستهدفت المدفعية التركية الموجودة بمنطقة عفرين في 13 من كانون الأول المنصرم مواقع مشتركة لقوات النظام ووحدات الحماية في قرى كشتعار وتنّب جنوب بلدة منغ بريف حلب الشمالي، بأكثر من 20 قذيفة مدفعية.

يشار إلى أن "وحدات حماية الشعب" وقوات "نظام الأسد" تسيطران على مدينة تل رفعت والقرى المحيطة بها ومطار منغ المجاور لبلدة كلجبرين التي يسيطر عليها الجيش الوطني، ويحاول "النظام" و"الوحدات" التقدّم نحو المدينة بين الحين والآخر.

وسيطرت "وحدات حماية الشعب"، شهر شباط عام 2016، على منطقة تل رفعت التي تضم مدينة تل رفعت وأكثر من 15 قرية في محيطها، تزامناً مع تقدم قوات "نظام الأسد" حينها باتجاه بلدتي (نبل والزهراء) القريبتين وفك الحصار عنهما.

مقالات مقترحة
النظام يستعد لإطلاق منصة إلكترونية للتسجيل على لقاح كورونا
رغم تفشي الوباء.. نظام الأسد يعيد فتح الدوائر الحكومية
حكومة النظام: انتشار كورونا في سوريا يتصاعد والوضع أكثر من خطير