قتيل وجرحى من الجيش الوطني باشتباكات مع "قسد" شمال حلب

تاريخ النشر: 27.01.2019 | 08:01 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

اندلعت اشتباكات عنيفة ليل أمس السبت بين الجيش الوطني ووحدات حماية الشعب (المكوّن الأساسي لقوات سوريا الديمقراطية قسد) في محيط مدينة مارع بريف حلب الشمالي، ما أسفر عن مقتل أحد مقاتلي الجيش الوطني وإصابة أربعة آخرين.

وأفاد مراسل تلفزيون سوريا بأن اشتباكات عنيفة اندلعت منتصف الليلة الماضية بين الجيش الوطني ووحدات الحماية في جبهتي مارع وحربل، وكانت وحدات حماية الشعب قد بدأت الاشتباكات باستهداف نقاط الجيش الوطني، ما استدعى الأخير للرد على مصادر النيران.

وبثّت فرقة المعتصم التابعة للفيلق الثاني تسجيلاً مصوراً للاشتباكات الليلية على جبهة مدينة مارع، واستهدافها مواقع وحدات حماية الشعب بقذائف الهاون.

 

 

وفي التاسع عشر من الشهر الجاري استهدفت وحدات الحماية المتمركزة في قرية صوغاني، نقطة عسكرية لفرقة الحمزة من الجيش الوطني بصاروخ حراري ما أسفر عن مقتل أحد المقاتلين وإصابة 6 آخرين.

يشار إلى أن "وحدات حماية الشعب" وقوات "نظام الأسد" تسيطران على مدينة تل رفعت والقرى المحيطة بها ومطار منغ العسكري، ويحاول "النظام" و"الوحدات" بين الحين والآخر التقدّم إلى البلدات المجاورة التي يسيطر عليها الجيش الوطني، لتشهد المنطقة اشتباكات عنيفة بشكل متكرر.

وسيطرت "وحدات حماية الشعب"، شهر شباط عام 2016، على منطقة تل رفعت التي تضم مدينة تل رفعت وأكثر من 15 قرية في محيطها، تزامناً مع تقدم قوات "نظام الأسد" حينها باتجاه بلدتي (نبل والزهراء) القريبتين وفك الحصار عنهما.

مقالات مقترحة
ست وفيات و166 إصابة جديدة بفيروس كورونا شمال شرقي سوريا
حكومة الأسد تعتزم رفع أسعار الأدوية
كورونا.. أكثر من 450 إصابة جديدة بسوريا