قتلى وجرحى مدنيون بقصف بالبراميل المتفجرة على ريف إدلب

تاريخ النشر: 02.05.2019 | 13:05 دمشق

آخر تحديث: 08.07.2020 | 15:39 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

قتل ثلاثة مدنيين من عائلة واحدة اليوم الخميس(أب وأم وطفلهما)،كما جرحت طفلة إثر غارات روسية على محيط بلدة كنصفرة بريف إدلب الجنوبي، حسب مراسل تلفزيون سوريا.

وأشار مراسلنا إلى سقوط جرحى مدنيين نتيجة استهداف الطيران المروحي لبلدة بسقلا جنوب إدلب، في حين ألقت مروحيات النظام البراميل المتفجرة على أطراف بلدة حاس بريف معرة النعمان.

كما تعرضت بلدات كترملا وأرينبة والهبيط في ريف إدلب الجنوبي، وقرى أبديتا وأبلين وإحسم في جبل الزاوية بريف إدلب لقصف بالبراميل المتفجرة، حسب مراسلنا.

ووثّقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان مقتل 140 شخصاً خلال شهر نيسان الفائت على يد قوات النظام وروسيا في منطقة إدلب والأرياف المحيطة بها من حلب وحماة واللاذقية.

ومنذ بدء سريان اتفاق سوتشي حول إدلب في أيلول من العام الماضي، لم تتوقف الطائرات الروسية عن ارتكاب المجازر بحق المدنيين في مدن وبلدات إدلب وحلب وحماة، وازدادت وتيرة القصف خلال الشهر الجاري، وتحديداً منذ فشل الجولة الأخيرة من أستانا قبل يومين.

مقالات مقترحة
شركة "فايزر" تتحدث عن جرعة ثالثة من لقاحها ضد كورونا
حمص.. ارتفاع عدد المصابين بكورونا بنسبة 30% عن الأشهر السابقة
منظمة الصحة تكشف حجم دعمها للإدارة الذاتية منذ بداية العام