قتلى لـ"قسد" بانفجار تبنّاه تنظيم "الدولة" شرق دير الزور

تاريخ النشر: 02.10.2019 | 11:03 دمشق

آخر تحديث: 02.10.2019 | 11:27 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

قتل وجرح عدد مِن عناصر "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، أمس الثلاثاء، بانفجار استهدف شاحنةً كانت تقلّهم شرق دير الزور، فيما تبنّى تنظيم "الدولة" عملية التفجير.

وحسب ما ذكر تنظيم "الدولة" عبر وسائل إعلامه، فإن 20 عنصراً مِن "قسد" سقطوا بين قتيل وجريح إثر انفجار عبوة ناسفة بشاحنة كانت تقلهم في منطقة ذيبان قرب حقل العمر النفطي، الذي تتمركز فيه قوات التحالف الدولي.

ونقلت وكالة "سمارت" عن مصادر محلية، أن الانفجار أدّى فقط إلى مقتل ثلاثة مِن عمّال حقل العمر، فيما أشارت شبكة "فرات بوست"، إلى أن الانفجار استهدف سيارة عسكرية لـ"قسد" في المنطقة الفاصلة بين بلدتي الطيانة وذيبان.

وسبق أن تبنى تنظيم "الدولة"، عمليات اغتيال وعدة تفجيرات استهدفت معظمها مكّونات "قسد" في مناطق سيطرتها بأرياف دير الزور والرقة والحسكة، إضافةً لـ استهداف "التنظيم" أرتالاً للتحالف الدولي الداعم لها، وأرتالاً أخرى لـ روسيا وقوات نظام الأسد في المنطقة.

يذكر أن تنظيم "الدولة" أطلق، يوم التاسع مِن شهر نيسان الماضي، حملة عسكرية ضد "قسد" تحت اسم "غزوة الثأر لـ ولاية الشام"، نفّذ خلالها العديد مِن عمليات التفجير والاغتيال وحرائق محاصيل زراعية في مناطق خاضعة لـ سيطرة "قسد".