قتلى لـ"تحرير الشام" برصاص مجهولين في ريف إدلب

قتلى لـ"تحرير الشام" برصاص مجهولين في ريف إدلب

الصورة
عناصر مِن "هيئة تحرير الشام" في إدلب (أرشيف - رويترز)
21 نيسان 2019
تلفزيون سوريا - متابعات

قتل عدد مِن عناصر "هيئة تحرير الشام"، ليل السبت - الأحد، برصاص مجهولين على أطراف مدينة خان شيخون في ريف إدلب الجنوبي.

وقال ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، إن مجهولين اقتحموا مقرّاً لـ"تحرير الشام" قرب مدينة خان شيخون، وأطلقوا النار على أربعة عناصر موجودين داخل المقر، وأردوهم قتلى.

وحسب صفحات مقرّبة مِن "هيئة تحرير الشام"، فإن "الهيئة" تتهم خلايا تنظيم "الدولة" باغتيال عناصرها، وذلك "ثأراً لـ قتلى جيش النظام على أيدي تحرير الشام غرب حلب".

وقُتل طفل، أواخر شهر آذار الفائت، باشتباكات بين "هيئة تحرير الشام" وخلايا مِن تنظيم "الدولة"، في مدينة بنش شمال إدلب، وذلك ضمن حملة "الهيئة" في القبض على الفارين مِن سجن إدلب الذي تعرّض لقصفٍ جوي روسي، في 13 من آذار الفائت.

وسبق أن اغتال مجهولون، مطلع شهر شباط الماضي، ثلاثة عناصر يتبعون لـ كتائب إسلامية بينها "هيئة تحرير الشام" في ريف إدلب، كما اغتيل، أواخر العام المنصرم، المستشار الأمني لـ"أبي محمد الجولاني" زعيم "الهيئة".

اقرأ أيضاً.. بالصور.. "تحرير الشام" تعدم عناصر لـ تنظيم "الدولة" في إدلب

يشار إلى أن محافظة إدلب ما تزال تشهد خللاً أمنياً وانتشاراً لـ عمليات الاغتيال والخطف، إضافةً لـ تفجيرات بعبوات "ناسفة" وسيارات ودراجات "مفخخة"، تستهدف في معظمها قياديين ومقاتلين في فصائل عسكرية، وتسفر عن وقوع ضحايا مدنيين، وتُسجّل تلك الحوادث غالباً ضد مجهولين، إلّا أن تنظيم "الدولة" يُعد أبرز المتهمين بتلك الحوادث.
 

شارك برأيك