فصائل المعارضة تعلن استعادة السيطرة على بلدة النيرب الاستراتيجية

تاريخ النشر: 24.02.2020 | 20:53 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

أعلنت فصائل المعارضة السورية اليوم الإثنين، استعادة السيطرة على بلدة النيرب بريف إدلب الجنوبي بعد معارك عنيفة مع قوات النظام.

وأفاد التوجيه المعنوي التابع للجيش الوطني السوري عبر معرفاته الرسمية أن فصائل المعارضة استعادت السيطرة على بلدة النيرب الاستراتيجية، والتي تعتبر بوابة مدينة سراقب، بعد دحر قوات النظام منها

وبحسب مراسل تلفزيون سوريا فإن سيطرة فصائل المعارضة على بلدة النيرب سبقه تمهيد مدفعي وصاروخي من قبل الجيش التركي وفصائل المعارضة.

وتكبدت قوات النظام عشرات القتلى والجرحى خلال الهجوم، فيما تم تدمير عدد من الآليات، كما تم الاستيلاء على دبابة T90، وعربة BMB، وقاعدة كورنيت.

وتكتسي بلدة النيرب أهميتها كونها تقع على الطريق الدولي حلب اللاذقية، وتعتبر بوابة مدينة سراقب الاستراتيجية.

أقرأ أيضاً .. اشتباكات داخل بلدة النيرب وتدمير 5 دبابات لـ"النظام"

ونجحت فصائل المعارضة في استعادة السيطرة على بلدة النيرب بعد عدة محاولات سابقة، كان آخرها يوم الأربعاء الماضي، تمكنت خلالها من تدمير أربع دبابات وعربة BMP لـ قوات النظام واستولت على عربة أخرى، كما أسقطت بمضادات أرضية، طائرتي استطلاع تابعة للقوات الروسيّة.

أقرأ أيضاً .. بدء عملية عسكرية للفصائل والجيش التركي شرق إدلب

مقالات مقترحة
العراق: فرض إغلاق شامل في بغداد لمواجهة تفشي فيروس كورونا
السعودية تلزم الوافدين بالخضوع لحجر صحي مدة أسبوع
15 حالة وفاة و178 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا