فرنسا تؤكد بقاء قواتها في سوريا إلى جانب القوات الأمريكية

تاريخ النشر: 04.05.2018 | 17:05 دمشق

آخر تحديث: 15.06.2020 | 14:37 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

أعلن فرانسوا ليكوانتر رئيس هيئة الأركان الجيش الفرنسي بأن قوات بلاده ستبقى في سوريا جنباً إلى جنب مع القوات الأمريكية نافياً في الوقت ذاته انسحاب القوات الأمريكية قبل القضاء على تنظيم "الدولة".

وقال ليكوانتر في مقابلة مع تلفزيون "سي نيوز" في مخططاتي، وأولويتي هزيمة تنظيم "الدولة" بالتالي أعتقد أننا سنبقى مع الأميركيين. لا أتصور أن الأميركيين سيغادرون قبل هزيمة التنظيم، أما البقية قرار سياسي".

وفي تعليقه على تصريحات وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس قبل أيام حول إرسال فرنسا لقوات خاصة إضافية إلى سوريا أكد رئيس أركان الجيش الفرنسي وجود قوات خاصة فرنسية في سوريا بدون إعطاء المزيد من التوضيحات، ورفض الإفصاح عن تعداد هذه القوات ومواقعها.

وقال ليكوانتر " فرنسا تعمل على استئصال آخر بؤر الإرهاب بالمنطقة، لا سيما في الشريط الحدودي بين سوريا والعراق، باستخدام جميع الوسائل، سواء كانت جوية أو برية أو قوات خاصة".

وتشير تقديرات أشارت إليها الأركان الفرنسية بأن هناك نحو ألفي مقاتل من تنظيم "الدولة" ما يزالون متحصنين في آخر معاقل التنظيم.

كما أعلنت قوات سوريا الديموقراطية الثلاثاء الماضي عن إطلاق المرحلة "النهائية" من حملة "عاصفة الجزيرة" ضد آخر معاقل تنظيم "الدولة" شرق الفرات على الحدود السورية العراقية.

يذكر أن فرنسا شنت أولى غاراتها الجوية على أهداف في سوريا في عام 2015، ضمن إطار مشاركتها في التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، ونُشرت نحو 40 طائرة حربية فرنسية في قواعد بالمنطقة.

مقالات مقترحة
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين
مجلس الأمن يصوّت على مشروع هدنة عالمية لـ توزيع لقاحات كورونا
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا