على نفقة عقيلة الرئيس التركي.. مشروع سكني للنازحين في إدلب

16 تشرين الأول 2020
إسطنبول ـ متابعات

نفّذت شركات إنشاء تركية مشروع بناء 50 منزلاً، لإيواء عائلات سوريّة مهجّرة في محافظة إدلب شمال غربي سوريا، على نفقة عقيلة الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان".

ونشر "صالح ألتون" والي إقليم "هاتاي" في جنوبي تركيا، تغريدة على حسابه في "تويتر" ذكر فيها أن عقيلة الرئيس التركية، أمينة أردوغان، تبرّعت لبناء 50 منزلاً إسمنتياً من نفقتها الخاصة، ضمن مشروع أطلقته ولاية "هاتاي" لبناء 162 منزلاً لإيواء المهجّرين السوريين.

 

 

اقرأ أيضاً: وقف الديانة التركي يسلم 600 وحدة سكنية لنازحين في إدلب

اقرأ أيضاً: مشروع باكستاني تركي لبناء 100 وحدة سكنية في إدلب

ويضمّ كل منزل في المشروع غرفتين مع المطبخ والحمام، وهو معدّ لإسكان أسرة تتألف من 3- 5 أشخاص.

وكان وقف الديانة التركي قد أعلن في الـ 12 من الشهر الجاري، تسليم 600 وحدة سكنية للنازحين السوريين في محافظة إدلب، ضمن مشروع أطلق عليه "منازل الخير".

وصرّح وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو أمس الخميس، أن عدد المنازل التي أنشأتها تركيا في إدلب، سيبلغ 20 ألف بيت مع نهاية شهر تشرين الأول الجاري.

وتأتي مشاريع السكن التركية تنفيذًا لتصريحات سابقة كان قد أدلى بها الرئيس التركي، بإقامة قرى في مناطق شمال غربي سوريا لإيواء النازحين، إذ تشهد تلك المناطق أزمة سكن خانقة، نتيجة لضخامة أعداد المهجّرين وخصوصًا بعد الحملة العسكرية الأخيرة والنزوح الذي نتج عنها من أرياف حماة وإدلب.

 

مقالات مقترحة
"حماية المستهلك" تحدد أسعاراً جديدة للخبز وللطحين
ناقلة نفط إيرانية ثالثة تتجه إلى سوريا و"أدريان داريا 1" تغادر
تفكيك "أقفاص الدور" أمام أفران ابن العميد بدمشق (صور)
337 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا معظمها في إدلب
إصابات ووفيات جديدة بكورونا في مناطق سيطرة النظام
ألمانيا.. إغلاق المنشآت الترفيهية لـ احتواء موجة كورونا الثانية