ضحايا مدنيون بغارات روسية غرب إدلب (صور)

تاريخ النشر: 20.01.2019 | 09:01 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:30 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

قُتل مدنيان اثنان وجُرح آخرون بغارات من الطيران الروسي استهدفت بلدات بريف إدلب الغربي قرب الحدود السورية التركية.

وأفاد مراسل تلفزيون سوريا بأن الطيران الروسي استهدف بلدة بكسريا الواقعة غربي مدينة جسر السغور بريف إدلب الغربي قرب الحدود التركية الساعة الخامسة فجراً، ما أدى إلى مقتل مدنيين اثنين وإصابة عدد آخر بجروح متفاوتة.

واستهدف الطيران الروسي أيضاً في الوقت نفسه من فجر اليوم الأحد بلدة الجانودية المتاخمة لمدينة جسر الشغور، بغارتين جويتين استهدفت إحداهما الفرن الآلي في البلدة ما أدى إلى تدميره، ووقوع إصابات في صفوف المدنيين.

 

 

وبحسب مراسل تلفزيون سوريا، فقد استهدف الطيران الحربي منطقة حرش خان السبل بريف إدلب الجنوبي، دون أنباء عن أضرار بشرية.

وكان الطيران الحربي الروسي قد استهدف ملجأ للنازحين في مدينة دارة عزة شمال غرب حلب، في الخامس من الشهر الجاري، ما أدى إلى مقتل 3 أشخاص من عائلة واحدة بينهم طفل وإصابة 5 آخرين، في حين أصيب 7 مدنيين في غارة أخرى استهدفت الشارع الرئيسي في مدينة أورم الكبرى.

وتتزايد انتهاكات قوات النظام وروسيا لوقف إطلاق النار الذي نص عليه اتفاق سوتشي حول إدلب بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين في 17 مِن شهر أيلول الفائت.

وقُتل عشرات المدنيين بينهم أطفال ونساء منذ بداية سريان اتفاق سوتشي حول إدلب، نتيجة القصف المدفعي والصاروخي والجوي الذي طال عشرات البلدات والمدن في مناطق متفرقة من محافظة إدلب وريف حماة الشمالي وريف حلب الغربي.

مقالات مقترحة
الإصابات بفيروس كورونا ترتفع في تركيا
14 حالة وفاة و384 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا
"وزارة الصحة": كورونا يمتد إلى محافظات جديدة ولم نتجاوز الخطر