ضحايا في قصف جوي روسي على قرية الرويحة جنوبي إدلب

تاريخ النشر: 25.11.2021 | 12:26 دمشق

إدلب - متابعات

قضت امرأة وأصيب 4 مدنيين، اليوم الخميس، من جراء غارة جوية استهدفت أطراف قرية الرويحة بريف إدلب الجنوبي.

وقال مراسل موقع تلفزيون سوريا إن المرأة والمصابين الأربعة كانوا يعملون في "ورشة لقطاف الزيتون" على أطراف القرية، مشيراً إلى أن المصابين نُقلوا مباشرة إلى المشفى، دون الإشارة إلى حالتهم الصحية.

وكثّفت الطائرات الحربية الروسية ومدافع قوات النظام منذ صباح اليوم قصفها على مدن وبلدات ريفي إدلب الجنوبي والشرقي، إذ استهدفت الغارات أطراف مدينة إدلب وبلدة سرمين في الريف الشرقي، في حين تعرّضت بلدات مجدليا وسفوهن والفطيرة في منطقة جبل الزاوية لقصف بالمدفعية الثقيلة.

وسبق أن قضى مدنيان، الإثنين الفائت، بغارات شّنتها طائرات حربية روسيّة على أراضٍ زراعية في محيط قرية "تلتيتا" بمنطقة جبل السمّاق شمال غربي إدلب.

يشار إلى أنّه منذ بداية الحملة العسكرية الأخيرة، شهر حزيران 2021 حتى الـ 26 من تشرين الأول الفائت، استجابت فرق الدفاع المدني السوري لأكثر من 700 هجوم جوي ومدفعي نفّذته روسيا وقوات النظام، انتُشلت خلالها جثامين لأكثر من 155 شخصاً فقدوا حياتهم، من بينهم 55 طفلاً و24 امرأة، كما أسعف أكثر من 400 شخص أصيبوا نتيجة لتلك الهجمات.

فايزر- بيونتيك: الجرعة الثالثة من اللقاح فعالة ضد متحور أوميكرون
دراسة: الإصابة السابقة بكورونا قد لا تحمي من متحور أوميكرون
الصحة العالمية تحذّر: أوميكرون أسرع انتشاراً من جميع سلالات كورونا السابقة
مصادر مصرية: اتصالات غير معلنة لحسم مصير مقعد سوريا في قمة الجزائر
إيران تتهم الولايات المتحدة بصنع "داعش" وتطالب بخروج قواتها من سوريا
الجامعة العربية: نبذل جهوداً كبيرة لعودة نظام الأسد في قمة الجزائر المقبلة