روسيا تهدّد "قسد" بالجيش التركي إن لم تنسحب

تاريخ النشر: 23.10.2019 | 10:44 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

هدّد الكرملين، اليوم الأربعاء، "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) بأنها إن لم تنسحب مِن شمال شرقي سوريا، فإنها ستواجه ضربات الجيش التركي  وستكون "فريسة" له.

وأوضح الناطق الرسمي باسم الكرملين (دميتري بيسكوف)، أنه "في حال لم ينسحب (الأكراد) مِن المناطق المتفق عليها بين روسيا وتركيا شمالي سوريا، ستضطر الشرطة العسكرية الروسية وحرس الحدود التابع لـ نظام الأسد للانسحاب، وسيواجهون ضربات القوات التركيّة".

وأكّد "بيسكوف" في تصريح صحفي نقلته وكالة رويترز، أن "الولايات المتحدة تخلّت عن الأكراد (في إشارة إلى قسد) شمالي سوريا وخانتهم"، مناشداً إيّاهم بـ"الانسحاب مِن منطقة الحدود بموجب اتفاق موسكو وأنقرة، وإلّا سيصبحون فريسة للجيش التركي".

وحسب وكالة الأناضول، نقل وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو عن الرئيس الروسي قوله، بأن "روسيا ستوجّه تحذيراً شديداً لـ"قسد" مِن أجل الانسحاب، وإن لم تنسحب تقومون أنتم (الجيش التركي) بما يلزم".

واعتباراً مِن الساعة الـ 12 ظهراً مِن اليوم الأربعاء، ستدخل الشرطة العسكرية الروسية وحرس الحدود التابع لـ نظام الأسد إلى الجانب السوري مِن الحدود السورية - التركية، خارج منطقة عملية "نبع السلام"، بغية تسهيل إخراج عناصر "قسد" مِن الحدود.

يأتي ذلك، عقب قمة شهدتها مدينة سوتشي الروسية، أمس الثلاثاء، بين "أردوغان" و"بوتين" توصّل خلالها الطرفان إلى اتفاق يقضي بانسحاب "قسد" بأسلحتها مِن الحدود التركية مسافة 30 كم، خلال 150 ساعة، وتسيير دوريات روسية - تركية مشتركة في المنطقة.

اقرأ أيضاً.. النص الكامل للاتفاق الروسي التركي حول سوريا