روسيا تعلن مقتل أحد ضباطها في إقليم قره باغ

تاريخ النشر: 19.12.2020 | 08:11 دمشق

إسطنبول - وكالات

أعلنت وزارة الدفاع الروسية مقتل ضباطها في إقليم قره باغ في أذربيجان.

الوزارة قالت، أمس الجمعة، إن الضابط من مجموعة نزع الألغام التابعة للمركز الدولي لمكافحة الألغام في الجيش الروسي، مضيفة أنه لقي حتفه بالقرب مدينة شوشا في قره باغ.

وقالت الوزارة إنه "أثناء نزع الألغام من أحد الطرقات في منطقة مدينة شوشا، حصل انفجار لعبوة ناسفة".

وأضافت أن الحادث أسفر عن إصابة أحد العسكريين الروس بجروح بالغة، وأنه توفي خلال نقله إلى المستشفى رغم تقديم المساعدة الطبية العاجلة له.

اقرأ أيضاً: مقتل عسكري روسي بظروف غامضة في أرمينيا - تلفزيون سوريا

وفي 10 تشرين الثاني الفائت، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أنّ أرمينيا وأذربيجان توصّلتا برعاية بلاده إلى اتّفاق على "وقف إطلاق نار شامل" في إقليم قره باغ.

بوتين أضاف أن رئيس أذربيجان، إلهام علييف، ورئيس وزراء أرمينيا، نيكول باشينيان، ورئيس روسيا الاتّحادية، وقعوا إعلاناً ينصّ على وقف شامل لإطلاق النار وإنهاء كلّ العمليات العسكرية في منطقة النزاع في ناغورني قره باغ.

وأضاف أنّ الاتفاق يقضي بأن يحتفظ طرفا النزاع "بالمواقع التي يسيطران عليها"، ما يعني خسارة الأرمن السيطرة على أنحاء واسعة من الإقليم بعدما دحرتهم منها القوات الأذربيجانية.

وينص الاتفاق أيضاً، وفق ما أعلنه الرئيس الأذربيجاني، إلهام علييف على نشر قوات روسية- تركية مشتركة، ستوكل لها عملية حفظ السلام في منطقة قره باغ.

اقرأ أيضاً: اتفاق وقف إطلاق نار شامل في "قره باغ" برعاية روسية

ومنذ ذلك الحين أنشأت روسيا لوحداتها العسكرية نقاطاً في الإقليم وبدأت في عمليات نزع الألغام، ومراقبة وقف إطلاق النار.

مقالات مقترحة
موقع تلفزيون سوريا.. قصة نجاح لسلطة الصحافة في حقول من الألغام
"تلفزيون سوريا" يمضي لعامه الرابع بمؤسسة محترفة ومحتوى متميز
استطلاع آراء.. تلفزيون سوريا بعيون السوريين في الداخل
كورونا.. استعداد لخطة الطوارئ في مناطق سيطرة النظام
تحذير أميركي من استخدام عقار مضاد للطفيليات لعلاج فيروس كورونا
للمرة الأولى منذ أيلول.. لا إصابات بكورونا شمال غربي سوريا