روسيا: التشكيلات الموالية لإيران ابتعدت 140 كم عن الجولان

تاريخ النشر: 23.09.2018 | 15:09 دمشق

تلفزيون سوريا -وكالات

قال المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، اللواء إيغور كوناشينكوف، إن بلاده ساهمت في إبعاد المليشيات الموالية لإيران مع سلاحها الثقيل مسافة 140 كم عن مرتفعات الجولان باتجاه الشرق.

وأوضح كوناشينكوف في تصريحات صحفية اليوم الأحد، "أجرت روسيا مشاورات مع إيران، وصرحت طهران خلالها أنها لا ترى من الصواب تأجيج الأوضاع في المنطقة وأنها لا تحمل نوايا عدوانية تجاه إسرائيل. وبالنتيجة، وبإسهام روسي، تم سحب التشكيلات الموالية لإيران مع أسلحتها الثقيلة من مرتفعات الجولان".

وأضاف المسؤول الروسي، أن المليشيات الإيرانية انسحبت مسافة 140 كم باتجاه الشرق، وأنه تم سحب 1050 عنصرا و24 راجمة صواريخ و145 وحدة من الأسلحة الأخرى والتقنيات العسكرية.

وفي السياق نفسه قال كوناشينكوف إن الشرطة الروسية نشرت حتى الآن ست نقاط مراقبة على طول خط "برافو" الفاصل بين الجولان المحتل والقنيطرة، وذلك لـ "توفير" الأمن العاملين لقوات حفظ السلام الأممية.

وفي آب الماضي قال المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سوريا، ألكسندر لافرينتييف، إن الميليشيات الإيرانية انسحبت لمسافة 85 كيلومترا من مناطق انتشارها في محافظات درعا والقنيطرة برعاية روسيا، تجنباً لإزعاج الاحتلال الإسرائيلي.

وفي نفس الشهر أعلنت الأمم المتحدة، إعادة نشر قوات حفظ السلام "أوندوف" بشكل تدريجي، إلى المنطقة الحدودية منزوعة السلاح بين سوريا وهضبة الجولان المحتلة.

ووصلت قوات النظام إلى مشارف السياج الفاصل بين الجولان المحتل والقنيطرة هذا الصيف، بعد دعم من المليشيات الإيرانية، والطائرات الروسية، وتطالب إسرائيل ببقاء قوات النظام في المنطقة مع انسحاب المليشيات الإيرانية، مقابل موافقتها على بقاء الأسد في الحكم.

مقالات مقترحة
الصحة السعودية: لقاح "كورونا" شرط رئيسي لأداء فريضة الحج
من كورونا إلى ترامب.. 329 مرشحاً لجائزة "نوبل للسلام" للعام 2021
واحدة منها أسبوعياً بسبب كورونا.. 25 حالة وفاة يومياً في دمشق