دعوى بحق نائب تركي إثر تصريحات عنصرية ضد السوريين

تاريخ النشر: 14.04.2021 | 23:32 دمشق

آخر تحديث: 19.09.2021 | 16:46 دمشق

إسطنبول - متابعات

رفعت جمعية "إعلام اللاجئين - Mülteci Medyası" شكوى جنائية ضد النائب أوميت أوزداغ، إثر تصريحات له احتوت على خطاب كراهية تجاه اللاجئين السوريين.

وقال موقع "Evrensel" التركي، إنه تم رفع شكوى جنائية من قبل جمعية "إعلام اللاجئين" ضد النائب المستقل في إسطنبول أوميت أوزداغ، الذي أدلى بتصريحات تمييزية وموجهة بشكل منهجي ضد اللاجئين السوريين.

وجاء في الدعوى التي قدمها مديرو الجمعية إلى مكتب المدعي العام لمحكمة إزمير، أن أوزداغ ارتكب جرائم "تحريض الجمهور على الكراهية والعداء" إضافة إلى "الإهانة والتمييز" بحسب قانون العقوبات التركي.

وعرف عن النائب التركي أوميت أوزداغ، الذي طرد العام الماضي من حزب الجيد، معاداته للاجئين السوريين ومطالبته الدائمة بإعادتهم إلى سوريا، إضافة إلى إطلاقه بشكل دائم لتصريحات عنصرية ضدهم ليتحول لاحقاً إلى مادة للسخرية عبر وسائل التواصل الاجتماعي في تركيا حيث أطلق مغردون أتراك وسوريون، في آب 2020، وسماً "هاشتاغ" تحت عنوان (#Ümitözdağing) للسخرية من أوميت أوزداغ بسبب الادعاءات التي يطلقها لتأجيج الرأي العام التركي ضد اللاجئين السوريين، من خلال زرع فكرة لدى المواطنين الأتراك بأن الأموال التي يجنيها السوريون هي عبارة عن تبرعات من الحكومة التركية.

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار