خروج مقاتلي (YPK) خلال شهر وفق خارطة الطريق التركية الأمريكية

تاريخ النشر: 30.05.2018 | 19:05 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

أفادت مصادر مشاركة في مجموعة العمل التركية الأمريكية التي اجتمعت في العاصمة التركية أنقرة الأسبوع الماضي بأن خارطة الطريق التركية الأمريكية بشأن مدينة منبج شمال شرق مدينة حلب، تنص على إخراج مقاتلي "وحدات حماية الشعب" التابعين لحزب الاتحاد الديمقراطي من غربي نهر الفرات خلال شهر واحد.

ونقلت وكالة الأناضول التركية عن المصادر قوله بأن الإعلان عن الاتفاق النهائي سيجري خلال لقاء وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو مع نظيره الأمريكي مايك بومبيو في الرابع من شهر حزيران القادم في العاصمة الأمريكية واشنطن.

ومن المتوقع أن يتم تطبيق الاتفاق التقني لانسحاب مقاتلي "وحدات حماية الشعب" من مناطق غربي نهر الفرات (شمالي سوريا)، بعد 4 حزيران المقبل، في حين حصلت وكالة الأناضول على معلومات استخباراتية تشير إلى أن قادة "وحدات حماية الشعب" باشروا الخروج من منبج كمرحلة أولى للاتفاق.

كما أوضحت المعلومات الاستخباراتية بأن القادة المغادرون توجهوا إلى مدينة عين العرب "كوباني" شرق نهر الفرات، ومنها إلى بلدة عين عيسى التابعة لمحافظة الرقة.

أما المرحلة الثانية من خارطة الطريق فتنص على تولي عناصر من الجيش والاستخبارات التركية والأمريكية مهمة مراقبة المدينة بعد 45 يوما من الاجتماع المقرر في 4 يونيو، حيث سيتم إعادة صياغة تفاصيل آلية المراقبة وفقًا لاحتياجات المدينة.

فيما تنص المرحلة الثالثة على تشكيل إدارة محلية في غضون 60 يومًا، بعد 4 حزيران حيث سيجري تشكيل المجلس المحلي والعسكري اللذين سيوفران الخدمات والأمن في المدينة، حسب التوزيع العرقي للسكان.

ولفتت المصادر إلى إمكانية تغيير بعض تفاصيل الاتفاق خلال اجتماع واشنطن، مؤكدة الحفاظ على الخطوط الرئيسية المتفق عليها في اللقاءات.

وكان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو قال اليوم بأن خارطة طريق حول مدينة منبج بريف حلب الشرقي ستنفذ قبل نهاية الصيف إذا توصلت واشنطن وأنقرة لاتفاق.

وأضاف بأن قوات بلاده ستسيطر مع القوات الأمريكية على منبج حتى تشكيل إدارة جديدة في المنطقة بموجب تفاهم مع واشنطن.

مقالات مقترحة
الرئاسة التركية تعلق على أنباء تمديد الإغلاق العام
أين تنتشر السلالة المتحورة الهندية من كورونا في المنطقة العربية؟
حصيلة الإصابات بكورونا في سوريا خلال 24 ساعة