حميميم تحذر أنقرة من زيادة حجم القوات التركية في نقاط المراقبة

تاريخ النشر: 10.09.2018 | 23:09 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:19 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

حذرت القناة المركزية لقاعدة حميميم العسكرية الروسية من زيادة حجم القوات التركية في نقاط المراقبة في شمال سوريا، مما يجعلها عرضة للاستهداف من قبل قوات نظام الأسد.

وقالت القناة المركزية لقاعدة حميميم عبر معرفاتها الرسمية بأن ما سمته بالبروتوكول المتفق عليه مع أنقرة فيما يخص نقاط المراقبة شمال سوريا ينص على تحديد حجم الوجود التركي في هذه النقاط.

وأضافت القناة بأن تجاوز هذا الحجم سيعطي قوات نظام الأسد الحق في التعامل مع هذه القوات على أنها وجود أجنبي غير مشروع على الأراضي السورية.

وتأتي التلميحات الروسية في ظل الحديث عن فشل القمة الثلاثية في أنقرة بين رؤساء كل من تركيا وإيران وروسيا في التوصل لاتفاق حول محافظة إدلب السورية.

وتصر روسيا على اقتحام محافظة إدلب متذرعة بوجود إرهابيين على حد قولها، فيما تعتبر تركيا بأن أي عمل عسكري على إدلب تهديد لأمنها القومي وسيتسبب بكارثة إنسانية في المحافظة التي يعيش فيها أكثر من 3 ملايين مدني.

ومنذ بداية التصعيد الروسي تواصل تركيا بالدفع بمزيد من التعزيزات العسكرية إلى الحدود السورية التركية وكانت آخرها القافلتين العسكريتين اللتين وصلتا اليوم الإثنين إلى ولاية هاتاي الحدودية مع سوريا وضمت شاحنات محملة بمدافع ودبابات وناقلات جنود مدرعة.

مقالات مقترحة
إغلاق كورونا يكبّد تجارة التجزئة في ألمانيا خسائر كبيرة
الصحة السعودية: لقاح "كورونا" شرط رئيسي لأداء فريضة الحج
من كورونا إلى ترامب.. 329 مرشحاً لجائزة "نوبل للسلام" للعام 2021