حملات تخريب واسعة لممتلكات السوريين في عرسال (فيديو+صور)

تاريخ النشر: 21.01.2019 | 22:01 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

شهدت مدينة عرسال اللبنانية اليوم الإثنين حملة تخريب واسعة شنها بعض الشبان اللبنانيين ضد ممتلكات اللاجئين السوريين في المدينة.

وانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صور ومقاطع فيديو يظهر فيها عشرات الشبان اللبنانيين وهم يقومون بتحطيم محال السوريين التجارية وسيارتهم الخاصة بالإضافة للاعتداء على بعض المارة.

ولم يتضح حتى الآن أسباب حملة التخريب ولا الجهة التي تقف وراءها، لكن مصادر خاصة قالت لتلفزيون سوريا إن هناك اتهاما لسرايا المقاومة وجهات محسوبة على الوزير اللبناني جبران باسيل.

 

 

وأضافت المصادر بأن الحملة جاءت بعد يوم واحد من القمة الاقتصادية العربية التي عبرت خلالها معظم الوفود العربية عن رفض عودة اللاجئين غير المشروطة والتي كانت تنادي بها الحكومة اللبنانية عن طريق الوزير جبران باسيل من خلال عودة اللاجئين السوريين بدون حل سياسي.

ونوهت المصادر إلى أن ما حصل اليوم ربما يكون رسالة من الحكومة اللبنانية على الرفض العربي لمقترحاتها بإعادة اللاجئين.

بدوره قال مراسل تلفزيون سوريا بأن أهالي عرسال غير راضين عما يحدث في المدينة وأن معظم من قام بحملة التخريب هم مراهقون وشبان لا يتجاوزون الثامنة عشر.

يذكر أن الرئيس اللبناني (ميشيل عون) كان قد دعا في كلمة افتتاح القمة، المجتمع الدولي إلى بذل كل الجهود الممكنة وتوفير الشروط الملائمة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم، ولا سيما إلى المناطق المستقرة، والمنخفضة التوتر، دون أن يتم ربط ذلك بالتوصل إلى الحل السياسي.

ويعيش في مخيمات مدينة عرسال الحدودية حوالي 60 ألف لاجئ سوري، يعانون من أوضاع إنسانية سيئة خاصة في فصل الشتاء في ظل انقطاع الطرقات المؤدية للمخيم دون أي تحرك من الحكومة اللبنانية، بالإضافة لفقدان وسائل التدفئة، والمعاناة مِن الأمراض بسبب البرد.

مقالات مقترحة
"الصحة العالمية": تأخير موعد تسليم لقاحات "كورونا" إلى سوريا
تركيا.. أعلى حصيلة إصابات يومية بكورونا و"الداخلية" تصدر تعميماً
كورونا.. 7 وفيات و104 إصابات جديدة في مناطق "النظام"