حزب الله وأمل يعتديان على المتظاهرين وإطلاق نار في الكولا

تاريخ النشر: 26.11.2019 | 09:38 دمشق

تلفزيون سوريا - رويترز

اعتدى مسلحون من ميليشيا حزب الله وحركة  أمل، مساء الإثنين، على معتصمين في العاصمة بيروت ومدينة صور جنوبي لبنان.

وأظهر تسجيل فيديو بثته محطة تلفزيون "إل.بي.سي.آي" اللبنانية إطلاقا مكثفا للنيران في محيط جسر الكولا ببيروت. دون أن يحدد مصدر إطلاق النار.

وقالت وسائل إعلام لبنانية إن أنصار حزب الله وحركة أمل أزالوا خياما للمحتجين بمدينة صور في جنوب البلاد وأشعلوا فيها النيران مما دفع قوات الأمن للتدخل وإطلاق النار في الهواء.

وأظهرت لقطات مصورة، نشرها ناشطون على مواقع التواصل، عناصر من "حزب الله" وحليفته حركة "أمل"، وهم يقتحمون ساحة العلم عند مدخل صور، ويعتدون على المتظاهرين.

وأقدم هؤلاء أيضا على إحراق خيم المعتصمين وسط انتشار لعناصر من الجيش وقوى الأمن، الذين عجزوا عن حماية المتظاهرين العزل في المدينة التي يدعي "حزب الله" السيطرة عليها.

وفي بيروت، شهدت منطقة الكولا المتاخمة لمنطقة "طريق الجديدة" هجمات من قبل عناصر حزب الله وحركة أمل، وسط أنباء عن إصابة اثنين من المتظاهرين وسماع دوي إطلاق رصاص.

فيما أفادت لاحقا وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية بعودة الهدوء إلى منطقة الكولا.

وقالت إن "مواكب من الدراجات النارية كانت انطلقت من طريق الجديدة والضاحية الجنوبية في بيروت، وحصل توتر بين الشبان من المنطقتين وحصل إطلاق نار في الهواء، فتدخلت القوى الأمنية وأعادت الأمور إلى طبيعتها". 

وانفجرت الاحتجاجات التي تجتاح لبنان منذ 17 من تشرين الأول نتيجة استياء عميق تجاه النخبة الحاكمة التي يقول المحتجون إنها غارقة في الفساد والسبب في دفع البلاد نحو أزمة اقتصادية.

وسعى أنصار أمل وحزب الله بين الحين والآخر لاستخدام العنف في فض المظاهرات وفتح الطرق التي أغلقها المحتجون. ودمر مؤيدو الحركتين مخيما رئيسيا للاحتجاجات في وسط بيروت الشهر الماضي.

وأصدر تيار المستقبل الذي يتزعمه الحريري بيانا نصح فيه مؤيديه بعدم المشاركة في أي تحركات احتجاجية والابتعاد عن أي تجمعات كبيرة بهدف "تجنب الانجرار وراء أي استفزاز يراد منه إشعال الفتن".

وشوهدت مجموعات من الرجال على دراجات نارية، بعضهم يرفعون أعلام  حزب الله وحركة أمل، تجوب شوارع بيروت، وفقا لتسجيلات فيديو بثتها وسائل إعلام لبنانية وروايات شهود.

ويواجه لبنان أسوأ أزمة اقتصادية منذ الحرب الأهلية التي دارت رحاها بين عامي 1975 و 1990.