"حرّاس الدِّين" يعلن قتل عدد من قوات النظام قرب جورين

تاريخ النشر: 04.08.2018 | 13:08 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:17 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

أعلن تنظيم "حراس الدين" (التابع لتنظيم القاعدة) أمس الثلاثاء أنه شنَّ هجوماً على قوات النظام والميليشيات الرديفة لها، قرب قرية جورين في سهل الغاب شمال غرب مدينة حماة.

وقالت التنظيم في بيان له إن مقاتليه استهدفوا نقاطاً في القرية التي تتمركز فيها قوات للنظام وميلشياتها، ما أسفر عن سقوط عدد من عناصر النظام بين قتيل وجريح (لم يذكر عددهم).

وأضاف البيان أن الهدف من الهجوم هو كسر الجمود العسكري في المنطقة الذي فرضته الاتفاقيات "الزائفة"، التي أدت إلى تخدير ما سماه بـ "الجهاد الشامي".

وقتل عناصر من قوات النظام وأصيب آخرون في هجوم شنه تنظيم "حراس الدين" على مواقعهم في تل بزام قرب مدينة صوران شمال حماة في تموز الماضي، وأسفرت الاشتباكات عن مقتل عنصرين من التنظيم.

وفي حزيران الماضي تسلّل عناصر التنظيم إلى نقاط قوات النظام - بعد رصد وتخطيط - في قرية "أرض الوطى"، وقتلوا وجرحوا أكثر من ستة عناصر للنظام بينهم ضابط، دون ذكر خسائر في صفوف عناصر "التنظيم"، وفق بيان لهم.

ويضم "حرّاس الدين" بقيادة "أبي همام الشامي" في منطقة الساحل، فصائل "جيش البادية، وجيش الساحل، وسرايا الساحل، وسرية كابل، وجيش الملاحم، وجند الشريعة"، ومعظمها انشقت عن " فتح الشام" سابقاً، وغيرها من "هيئة تحرير الشام".

 

 

مقالات مقترحة
تركيا تسجل انخفاضاً مستمراً في أعداد إصابات كورونا
كورونا يواصل انتشاره في الهند وتحذيرات من موجة ثالثة "حتمية"
 تركيا.. 10 ملايين شخص تلقوا جرعتين من لقاح كورونا