جوائز أوسكار.. أنتوني هوبكنز الأفضل في 2021 وفوز أول مخرجة صينية

تاريخ النشر: 26.04.2021 | 10:17 دمشق

إسطنبول ـ تلفزيون سوريا

فاز النجم العالمي "أنتوني هوبكنز" بجائزة أوسكار أفضل ممثل عن دوره في فيلم "الأب" The Father، فاحتل بذلك  مرتبة أكبر الممثلين سنّاً من بين الحاصلين على الأوسكار، وهي جائزة الأوسكار الثانية لهوبكنز.

 في حين فازت الممثلة العالمية فرانسيس مكدورماند بجائزة أوسكار أفضل ممثلة عن دورها في فيلم "أرض الرُحّل" Land Nomad، لتحتل بذلك مرتبة الفائزات بـ3 جوائز أوسكار إلى جانب الممثلة العريقة ميريل ستريب.

أفضل فيلم

 وفيلم Nomad Land فاز أيضا بجائزة أوسكار أفضل فيلم، وذلك بعد فوز مخرجته الصينية "كلوي تشاو"، البالغة من العمر 39 عامًا، بجائزة أفضل مخرج، في حفل توزيع جوائز الأوسكار الـ93 لعام 2021.

وتعدّ كلوي أول امرأة ملونة تفوز بالجائزة، وثاني امرأة في التاريخ تفوز بجائزة أفضل مخرج، حيث كانت أول امرأة فائزة هي كاثرين بيجلو عن فيلم The Hurt Locker في عام 2008.

ويحكي فيلم تشاو Land Nomad قصة مجموعة من قاطني الشاحنات في أميركا، إبان فترة الركود يتنقلون من عمل إلى آخر في مساع صعبة لكسب العيش.

أفضل ممثل ثانوي

وعن أوسكار أفضل ممثل ثانوي، حصل الممثل الأميركي من أصل أفريقي دانيال كالويا، على الجائزة عن دوره في فيلم  Judas and the Black Messiah. وسبق أن حصل دانيال كالويا على جائزة جولدن جلوب، عن الدور نفسه، في آذار الماضي.

 

 

1050926131619398119.jpg
كالويا


حصل فيلم Colette على جائزة الأوسكار لأفضل فيلم وثائقي قصير، في حفل توزيع جوائز الأوسكار في دورته الـ93، المقامة حاليا على مسرح محطة يونيون التاريخية للسكك الحديدية.

جائزة أفضل فيلم أجنبي تضيع على "الرجل الذي باع جلده"

وفاز فيلم Another Round الدنماركي بجائزة الأوسكار لأفضل فيلم أجنبي، متغلبًا على الفيلم التونسيالرجل الذى باع جلده” الذي يروي معاناة لاجئ سوري منذ خروجه من سوريا إلى لبنان، أملاً في السفر من هناك إلى أوروبا، حيث تعيش حبيبته، ما دفعه إلى قبول صفقة حولت ظهره إلى لوحة فنية يرسمها أحد أشهر الفنانين المعاصرين، وبالتالي "باع جلده" حرفياً، ليدرك أن الأمر يتعدى ذلك إلى فقدانه حريته وشخصيته ومعتقداته.

ويلعب دور البطولة في الفيلم، الممثل السوري يحيى مهايني، والفرنسية ديا ليان، والبلجيكي كوين دي باو، والنجمة الإيطالية المعروفة مونيكا بيلوتشي.

 


يذكر أن أكاديمية الفنون والمسرح فرضت عددًا من القيود على حضور الحفل، منها عدم ارتداء ضيوف حفل الأوسكار لعام 2021 لكمامات طبية أثناء حضورهم للحفل، على الرغم من ارتفاع أعداد المصابين بفيروس كورونا حول العالم خلال الفترة الحالية، حيث قالت أكاديمية الفنون وعلوم المسرح إن ارتداء الكمامات الطبية وأقنعة الوجه ليست ضرورية، حيث إن الحفل يتم التعامل معه على أنه عمل تلفزيوني، وبالتالي فإن ارتداء الأقنعة أمام الكاميرات ليس ضروريا.

 

 

سيرة أفضل ممثل: أنتوني هوبكنز

ولد السير فيليب أنتوني هوبكنز في الـ31 من كانون أول 1937، في بورت تالبوت، ويلز، عمل في المسرح قبل أن يظهر على الشاشة في الستينيات. اشتهر هوبكنز بمجموعة متنوعة من الأعمال من The Dawning to The Remains of the Day إلى Amistad، ورشح لجوائز أوسكار 3 مرات، وحصل على الجائزة عن فيلمه الشهير (صمت الحملان) The Silence of the Lambs عام 1992. ومن أعماله أيضاً Thor، Titus، The Mask Of Zorro.

ينظر إليه كثيرون باعتباره أحد أفضل الممثلين الأحياء في العالم. وجنبًا إلى جنب مع ترشحه لجائزة الأوسكار، فاز هوبكنز بثلاث جوائز الأكاديمية البريطانية للأفلام (بافتا)، وجائزتي إيمي، وجائزة غولدن غلوب (سيسيل بي دوميل).

وطالما كان أسلوبه في أداء الأدوار مثيرًا لإعجاب للنقاد والممثلين الشباب على حدٍ سواء. هوبكنز يفضل حفظ نصوصه عن ظهر قلب، وربما يكررها أحيانا أكثر من 200 مرة. وارتجل العديد من الجمل أثناء تأدية دور (هانيبال ليكتر) في فيلم (صمت الحملان)  The Silence of the Lambs.

أفضل ممثلة: فرانسيس مكدورماند

ممثلة أميركية، ولدت في الـ23 من حزيران عام 1957. تسلمت العديد من الجوائز منها جائزتا أوسكار، وجائزة توني، وجائزتا إيمي برايم تايم، لتغدو أحد الممثلين القلائل الحاصلين على تاج الثلاثية للتمثيل Triple Crown of Acting

قدمت فرانسيس أول ظهور سنيمائي لها في فيلم Blood Simple وهي أيضاً أحد الممثلين القلائل الحاصلين على Triple Crown of Acting. وفازت أيضاً بجائزة الأوسكار لفئة أفضل ممثلة لقاء أدائها لشخصية Marge Gunderson في فيلم Fargo. متزوجةٌ من المخرج والكاتب، جويل كوين.

أعمالها

أدت دور شخصية Willie Pipal في سبع حلقات من Leg Work. ظهرت فرانسيس في Mississippi Burning عام 1988، Chattahoochee عام 1989، Hidden Agenda عام 1990، Miller's Crossing و Darkman في عام 1990. كما لعبت دورًا كممثلة مسرحية في Barton Fink عام 1991 ولعبت دور البطولة أيضًا في The Butcher's Wife عام 1991 وPassed Away عام 1992.

لعبت فرانسيس الدور الرئيسي أمام الممثل تيم روبنز في فيلم Short Cuts عام 1993. وعملت في بضعة أفلام في عام 1984 منها، Bleeding Hearts  وThe Hudsucker Proxy كان فيلمها Beyond Rangoon  الذي مثلت فيه دور البطولة إلى جانب باتريشيا أركيت في عام 1995 فاشلاً على الصعيد التجاري والنقدي.

حازت جائزة أوسكار لقاء أدائها في فيلم Fargo عام 1996. أدت دور البطولة في Primal Fear عام 1996،Lone Star  عام 1996،Paradise Road  عام 1997، Johnny Skidmarks  عام 1998،Madeline  عام 1998،Talk of Angels عام 1998، وWonder Boys  في عام 2000.

الترشيحات

تلقت ترشحات مختلفة لقاء دورها المساعد بشخصية Elaine Miller في فيلم Almost Famous عام 2000. ظهرت فرانسيس في The Man Who Wasn't There عام 2001، Laurel Canyon  عام 2002،City by the Sea  عام 2002 وSomething’s Gotta Give عام 2003. تلقت ترشيحها الرابع لجائزة الأوسكار عن فئة أفضل ممثلة مساعدة لقاء أدائها في فيلم North Country عام 2005.

حصلت على دورٍ في فيلم من نوع الكوميديا السوداء Friends with Money في عام 2006 وظهرت في فيلمين في عام 2008 هما،Miss Pettigrew Lives for a Day  وBurn After Reading . مثلت في This Must Be the Place عام 2011 وTransformers: Dark of the Moon  في عام 2011. أدت دوراً في مسرحية Good People عام 2011 وحصلت على جائزة توني لقاءه.

وفي عام 2015 حازت جائزة إيمي برايم تايم لفئة الممثلة الرئيسية المتميزة لقاء المسلسل القصير أو الفيلم Olive Kitteridge.

ونالت جائزة الأوسكار الثانية عام 2018، كأفضل ممثلة رئيسية عن فيلم ثلاث لوحات خارج إيبينغ ميزوري وفازت بها.

محطات في الأوسكار

أول حفل لتوزيع جوائز الأوسكار نُظّم في عام 1929، بينما بث لأول مرة على شاشات التلفزيون بالأبيض والأسود في 19 آذار 1953 عبر شبكة التلفزيون "إن بي سي"، وفي عام 1966، أي بعد 13 عاما، تمكن المشاهدون من الاستمتاع بهذا الحفل عبر التلفزيون الملون.

أول فيلم ملون يفوز بالأوسكار

كان فيلم "ذهب مع الريح" أول فيلم ملون يفوز بجائزة الأوسكار لفئة أفضل فيلم في عام 1940، وفي عام 1965 كانت جميع الأفلام الخمسة المرشحة للجائزة أفلاما ملونة.

 

 

أكبر عدد من الجوائز

فاز والت ديزني المسؤول عن ظهور شخصيات الرسوم المتحركة مثل ميكي ماوس ودونالد داك بما مجموعه 26 تمثالا طوال حياته المهنية، مما يجعله رمزا في صناعة الترفيه في جميع أنحاء العالم، كما حصلت ديزني على 59 ترشيحا، معظمها كانت في فئة أفضل فيلم متحرك قصير.

 

 

 

جائزة أوسكار بعد الوفاة

توفي الممثل هيث ليدغر في كانون الثاني 2008، ومع إطلاق فيلم "فارس الظلام" في تموز من العام نفسه حصل ليدغر على جائزة أفضل ممثل مساعد في عام 2009، وتسلمت عائلته الجائزة نيابة عنه.

كما يعتبر بيتر فينش أول ممثل يفوز بجائزة الأوسكار بعد وفاته، حيث حصل على جائزة الأوسكار لأفضل ممثل عام 1977، لكن قبل أقل من ثلاثة أشهر من تقديم الجوائز، توفي فينش بنوبة قلبية.

أصحاب الجوائز الأكثر فوزا

يتربع الممثل الإيرلندي الأصل، دانيال دي لويس على عرش جوائز الأوسكار عن أفضل ممثل، لقاء فوزه 3 مرات.

 

Daniel_Day-Lewis,_Jaguar,_Mille_Miglia_2013_cropped.jpg
دي لويس

 

بينما فازت الممثلة كاثرين هيبورن بأربع جوائز أوسكار كأفضل ممثلة، وهي الوحيدة حتى الآن. كما أنها حصلت خلال عملها على 12 ترشيحا، ورغم كونها الفنانة التي تملك الرقم القياسي لفوزها بأكثر جوائز الأوسكار، فإن هيبورن لم تحضر أي حفل لتسلم جوائزها

_320x_910b9f6b69ccd1095f02a705c4d2cd6fe7c8e9c441540e634d3a553c4cbbfa21.jpg
هيبورن
مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
خبراء يحذرون من تراجع مستوى التعليم في تركيا بسبب إغلاق المدارس
كورونا.. 8 حالات وفاة و147 إصابة جديدة في سوريا