تَسميم مُقتحم نهائي كأس العالم في روسيا.. من الفاعل؟

تاريخ النشر: 16.09.2018 | 17:09 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

قالت صحيفة بيلد الألمانية إن الناشط بيوتر فيرزيلوف المعارضة لسياسة بوتين، وصل أمس السبت إلى برلين لتلقي العلاج بعد تعرضه لسم أفقده بصره وسمعه وقدرته على المشي.

ونقلت الصحيفة اليوم الأحد عن عضو في جماعة "بوسي رايوت" المناهضة لبوتين والتي اشتهرت باقتحام أعضائها لنهائي كأس العالم 2018، قولها إنها تعتقد أنه تعرض للتسميم.

وقال أفراد أسرة "بيوتر فيرزيلوف" للصحيفة إنه فقد بصره وقدرته على الكلام والمشي، وأضافت زوجته "ناديجدا تولوكونيكوفا" وهي عضو أيضاً في الجماعة "أعتقد أنه تم تسميمه عن عمد... كانت محاولة لتخويفه أو قتله".

وينشط "فيرزيلوف" ضد الرئيس الروسي فلادمير بوتين، فهو مالك لموقع إلكتروني يسلط الضوء انتهاكات حقوق الإنسان في روسيا، كما إنه اشتهر بعد اقتحامه مع ثلاث نساء من جماعة "بوسي رايوت" الملعب خلال المباراة النهائية لكأس العالم لكرة القدم بموسكو في تموز الماضي.

وطالبت الجماعة "بوسي ريوت" الحكومة الروسية بالحريات وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين، وعدم اعتقال الناس بسبب إعجابٍ على منشورٍ، والسماح بالحرية السياسية في البلاد والمنافسة في الانتخابات.

وأسست الفرقة الروسية عام 2011 من 11عضوا، وهي تتبنى وجهات النظر الليبرالية والأناركية وتناهض الاستبداد، واشتهرت الفرقة عقب عرض غنائي احتجاجا على إعادة انتخاب بوتين عام 2012.

وفي نيسان الماضي لقي الصحفي الروسي مكسيم بورودين (32 عاماً) الذي غطى مقتل مرتزقة روس في سوريا مصرعه، إثر سقوطه من شرفة منزله في ظروف غامضة.

وقبل عامين قتل الصحفي بافل شيريميت من روسيا البيضاء في انفجار سيارة ملغومة بوسط كييف، وكان شيريميت معروفا بانتقاداته للقيادة السياسية في بلاده وبصداقته لزعيم المعارضة الروسي المقتول بوريس نيمتسوف.

مقالات مقترحة
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين
مجلس الأمن يصوّت على مشروع هدنة عالمية لـ توزيع لقاحات كورونا
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا