تنظيم الدولة يقطع طريق دمشق – دير الزور ويعدم عناصر للنظام

تاريخ النشر: 18.05.2020 | 13:38 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ متابعات

شنت مجموعات تنظيم الدولة في بادية حمص يوم أمس هجوماً سيطرت فيه على بلدة كباجب جنوبي دير الزور وقطعت بذلك طريق دمشق – دير الزور.

وأكدت شبكات إخبارية محلية أن التنظيم وعقب سيطرته على كباجب المجاورة لبلدة السخنة، أسر 7 عناصر من قوات النظام، ثم أعدمهم اليوم.

ومن بين القتلى، القياديان الشقيقان المدعوان "عامر عبود البحر" و"علي عبود البحر" أحدهما قيادي في ميليشيا العشائر التابعة للنظام والآخر قيادي في قسد، كانا في طريقهما إلى دمشق ليتلقى القيادي في قسد العلاج. بالإضافة إلى الملازم أحمد سلطون من اللواء السابع التابع للفيلق الخامس.

وبثّت وكالة أعماق التابعة للتنظيم يوم أمس الأحد، تسجيلاً مصوراً لإعدام أربعة أشخاص قالت إنهم "جواسيس للنظام" في مدينة السخنة بريف حمص.

وازداد نشاط التنظيم منذ منتصف العام الفائت في البادية السورية وتحديداً في المنطقة الواقعة ضمن مثلث معدان – السخنة – الميادين.

بموجب الاتفاق.. قوات النظام تدخل مدينة داعل وتُخلي حاجزاً في درعا البلد
درعا.. ملازم في جيش النظام يهين لؤي العلي رئيس "الأمن العسكري"
تنفيذاً للاتفاق.. النظام يدخل تل شهاب غربي درعا ويفتتح مركزاً "للتسويات"
"الصحة العالمية" توصي بأول علاج وقائي للمرضى المعرضين للخطر من كورونا
منظمة الصحة العالمية: الإصابات والوفيات بكورونا تنخفض عالمياً
10 وفيات و170 إصابة جديدة بفيروس كورونا شمال شرقي سوريا