ترمب يصعد وبوتين يبحث عن "المنطق السليم"