"ترمب" يخصّص 4.5 مليون دولار دعماً لـ الخوذ البيضاء

تاريخ النشر: 23.10.2019 | 16:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

أقر الرئيس الأميركي (دونالد ترمب)، أمس الثلاثاء، تخصيص مساعدات تقدّر بـ 4.5 مليون دولار للدفاع المدني السوري المعروف بـ الخوذ البيضاء.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض (ستيفاني غريشام)، إن "الرئيس دونالد ترمب وافق على تخصيص مبلغ 4.5 مليون دولار كـ دعم مباشر لقوات الدفاع المدني السوري، في إطار دعم الولايات المتحدة المستمر لعمل المنظمة المهم للغاية في البلاد".

ويعمل الدفاع المدني السوري كـ منظومة مستقلة حيادية على العديد مِن المهام، أبرزها مهمة إنقاذ المدنيين في المواقع المستهدفة بالقصف، وتمكن منذ تأسيسه من إنقاذ ما يزيد عن 200 ألف مدني، من جرّاء ضربات نظام الأسد وحلفائه ضد المدنيين في سوريا، وفقدت خلال عمليات الإنقاذ أكثر مِن 260 متطوعاً.

وسبق أن نفى الدفاع المدني السوري في تصريح لـ موقع تلفزيون سوريا، مطلع شهر أيار عام 2018، توقف دعمه بعد تقارير تحدثت عن تجميد الخارجية الأميركية تمويلها للدفاع المدني، حسب تقرير نشرته حينها قناة "سي بي إس" الأميركية.

اقرأ أيضاً.. واشنطن تقدم دعماً مالياً للدفاع المدني ووكالة أممية

منظمة الدفاع المدني السوري بدأت العمل عام 2013، بعد تصاعد حدة قصف نظام الأسد على معظم المناطق الثائرة بهدف قمع ثورة سلمية انطلقت ضد استبداده، في آذار 2011، وتسبّب قصفه باستخدام مختلف أنواع الأسلحة بما فيها "المحرّم دولياً"- الكيماوي، إلى مقتل جرح مئات آلاف المدنيين، ونزوح وتشريد أكثر مِن نصف سكّان سوريا داخل البلاد وخارجها.

ومنذ العام 2014، بات متطوعو الدفاع المدني السوري يُعرفون باسم "الخوذ البيضاء" نسبة إلى الخوذ التي يضعونها على رؤوسهم. وفي عام 2016، انضمت 78 متطوعة إلى المنظمة التي ما تزال تتعرض لـ حملة "تشويه" ممنهجة يسعى إليها "نظام الأسد" وحليفته روسيا، إلّا أنها لم تؤثر على سمعتها الحسنة عالمياً في إنقاذ المدنيين السوريين.

ونالت الخوذ البيضاء العديد مِن الجوائز العالمية تكريماً لـ جهودها، وأبرز تلك الجوائز "أوسكار" لـ عام 2017 عن أفضل فيلم وثائقي يروي تضحياتهم بإنقاذ المدنيين، وجائزة "رايت لايفليهود" المعروفة باسم "جائزة نوبل البديلة"، وجائزة "تيبراري الدولية للسلام".

اقرأ أيضاً.. (الخوذ البيضاء) تحصد جائزة عالمية جديدة تكريماً لـ جهودها