ترمب وأردوغان يبحثان في اتصال هاتفي إنشاء منطقة آمنة شمال سوريا

تاريخ النشر: 14.01.2019 | 21:01 دمشق

آخر تحديث: 20.06.2020 | 16:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

بحث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الأميركي دونالد ترمب في اتصال هاتفي اليوم الإثنين فكرة إنشاء منطقة آمنة خالية من الإرهاب شمال سوريا، وفق ما أكدت مصادر في الرئاسة التركية.

ونقلت وكالة الأناضول عن المصادر قولها بأن أردوغان أعرب لترمب عن ترحيبه بقرار سحب القوات الأميركية من سوريا.

كما أشارت المصادر إلى تأكيد أردوغان استعداد تركيا لتقديم كافة أشكال الدعم للولايات المتحدة في هذا الإطار.

ولفتت المصادر إلى أن أردوغان شدد على أنه لا توجد أية مشكلة لتركيا مع الأكراد، وأن بلاده ترمي لمكافحة التنظيمات الإرهابية التي تهدد أمنها القومي.

وأضافت المصادر إلى أن الرئيسين شددا على ضرورة تطبيق "خارطة طريق منبج"، وعدم منح أية فرصة للجهات التي تحاول عرقلة الانسحاب الأميركي من سوريا.

ووفق المصدر ذاته فقد اتفق الزعيمان على رفع العلاقات الاقتصادية بين البلدين إلى أعلى مستوى واطلاع الرأي العام على المعلومات بشكل سليم.

من جانبه قال البيت الأبيض بأن الرئيس الأميركي دونالد ترامب ونظيره التركي رجب طيب أردوغان بحثا "استمرار التعاون" في سوريا مع بدء القوات الأميركية الانسحاب من الصراع.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز إن ترامب قال إنه يرغب في العمل مع تركيا لمعالجة المخاوف الأمنية لأنقرة في شمال شرق سوريا وأكد على أهمية ألا تسيء تركيا معاملة الأكراد أو أية جماعات أخرى حاربت مع واشنطن لهزيمة تنظيم "الدولة".

ويأتي الاتصال الهاتفي بعد تغريدة الرئيس الأميركي على "تويتر" في وقت متأخر أمس الأحد والتي هدد فيها بتدمير تركيا اقتصاديا في حال ضربت الأكراد بعد الانسحاب الأميركي من سوريا.

كما تحدث ترمب خلال التغريدة عن إنشاء منطقة آمنة بعرض 20 ميلاً (30 كم) بعد الانسحاب الأميركي من سوريا.

مقالات مقترحة
الإصابات بفيروس كورونا ترتفع في تركيا
14 حالة وفاة و384 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا
"وزارة الصحة": كورونا يمتد إلى محافظات جديدة ولم نتجاوز الخطر