"تحرير الشام" تعتقل إعلامين وناشطين عند معبر باب الهوى

تاريخ النشر: 20.12.2019 | 17:30 دمشق

آخر تحديث: 20.12.2019 | 18:45 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

اعتقلت هيئة تحرير الشام اليوم الجمعة، مجموعة من الإعلاميين والناشطين بينهم متعاون مع تلفزيون سوريا، قبل أن تطلق سراحهم بعد ساعة من اعتقالهم.

وأفاد مراسل تلفزيون سوريا بأن الجهاز الأمني لمعبر باب الهوى التابع لهيئة تحرير الشام، اعتقل اليوم خمسة من الإعلاميين والناشطين (أبو فيصل الطيب متعاون مع تلفزيون سوريا، وأنس تريسي صحفي مستقل، ومحمد سعيد متعاون مع الأناضول، والناشطين مصطفى دحنون وحافظ ترمان.

وأضاف المراسل أن اعتقال الإعلاميين والناشطين جاء على خلفية تغطية المظاهرات التي خرجت اليوم في معبر باب الهوى.

وأوضح المراسل أن هيئة تحرير الشام قامت بإطلاق سراح المعتقلين بعد حوالي ساعة من اعتقالهم.

وكان عناصر أمن الحدود التابعين لهيئة تحرير الشام قد أطلقوا الرصاص الحي صباح اليوم، لتفريق المتظاهرين عند معبر باب الهوى ومنعوهم من التقدم باتجاه الحدود التركية.

وتوجه مئات المتظاهرين المدنيين لساحة معبر باب الهوى الحدودي للتعبير عن استيائهم من سياسة الضامن التركي إزاء ما يحصل في ريف إدلب الجنوبي.

مقالات مقترحة
العراق: فرض إغلاق شامل في بغداد لمواجهة تفشي فيروس كورونا
السعودية تلزم الوافدين بالخضوع لحجر صحي مدة أسبوع
15 حالة وفاة و178 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا