تحذيرات من ازدياد حركة النزوح جراء قصف النظام لريف إدلب الجنوبي

28 تموز 2020
 تلفزيون سوريا ـ خاص

حذر منسقو استجابة سوريا من استمرار التصعيد العسكري لقوات النظام في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، لما يسببه من ازدياد حركة النزوح للأهالي هرباً من القصف.

وقال منسقو استجابة سوريا عبر بيان نُشر على صفحتهم الرسمية على فيسبوك، إن" قصف قوات النظام يؤدي إلى توسع حالات النزوح وزيادة الكثافة السكانية في المنطقة بشكل عام والمخيمات على وجه الخصوص".

وأضاف البيان أن انعدام وسائل الحماية اللازمة والتباعد الاجتماعي في ظل ما تشهده المنطقة من تسجيل متزايد للإصابات بفيروس كورونا المستجد في شمال غربي سوريا سوف يكون له الأثر السلبي على النازحين.

وتعمل الفرق الميدانية التابعة لمنسقو استجابة سوريا على إحصاء أعداد النازحين الخارجين من قرى وبلدات جبل الزاوية إلى  المناطق الآمنة.

ابابابd.png
بيان منسقو استجابة سوريا _( الصفحة الرسمية)

وقال مراسل موقع تلفزيون سوريا، تشهد منطقة جبل الزاوية حركة نزوح اتجاه القرى والبلدات الآمنة نسبياً والمخيمات البعيدة عن المناطق المتاخمة للعمليات العسكرية.

وأضاف المراسل، أن منطقة ريف إدلب الجنوبي شهدت حركة نزوح نتيجة تصعيد النظام وروسيا من قصفهم  للأحياء السكنية  لقرى وبلدات كنصفرة والموزرة وأرنبة و عين لاروز في جبل الزاوية.

وكانت قد استهدفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة اليوم الإثنين، من نقطة تمركزها في بلدة كفرنبل منطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي دون وقوع إصابات بشرية.

مقالات مقترحة
رئيس حكومة نظام الأسد: سبع نقاط للمعالجة وتسعة برامج أولوية
غباء "البطاقة الذكية"يرهق المواطنين في مناطق سيطرة نظام الأسد
غرفة زراعة نظام الأسد: التصدير ليس على حساب المستهلك.. ولم يتوقف
ارتفاع عدد الإصابات بكورونا شمال غربي سوريا إلى 760
42 إصابة جديدة بكورونا في مناطق سيطرة النظام
الدفاع المدني يدفن شخصين يشتبه بإصابتهم بكورونا في مدينة الباب