تحت ذريعة "أربعين الحسين" إيران ترسل قوات خاصة إلى العراق

تحت ذريعة "أربعين الحسين" إيران ترسل قوات خاصة إلى العراق

الصورة
qayd-alqwat-alkhast-alayranyt-hsyn-krmy.jpg
قائد الوحدات الخاصة التابعة للأمن الداخلي الإيراني العميد حسن كرمي (إنترنت)
08 تشرين الأول 2019
تلفزيون سوريا - وكالات

كشف قائد الوحدات الخاصة التابعة للأمن الداخلي الإيراني العميد حسن كرمي، عن إرسال 7500 عنصر إلى العراق تحت ذريعة حماية "مراسم أربعين الحسين"، بالتزامن مع اتهامات المتظاهرين العراقيين للحرس الثوري الإيراني والميليشيات الموالية له بقمع المحتجين العراقيين.

وقال كرمي في مقابلة لوكالة "مهر" الإيرانية "إن أكثر من 10 آلاف من أفراد القوات الخاصة يتولون مسؤولية حماية مراسم الأربعين بشكل مباشر".

وأوضح أن 7500 منهم موجودون بشكل مباشر، بالإضافة إلى 4000 عنصر احتياط.

وأشار كرمي إلى أن أكثر من 30 ألف شرطي يشاركون في حماية المسيرات الممتدة من إيران إلى العراق، وأن الجزء الأصعب الذي تتولى حمايته القوات الخاصة هو الاكتظاظ بمسافة 10 إلى 15 كم من الحدود.

وخلال الاحتجاجات الإيرانية عام 2017 شاركت الوحدات الإيرانية في قمع المحتجين بأكثر من 100 مدينة إيرانية.

ويتزامن إرسال الوحدات الخاصة الإيرانية مع الاحتجاجات التي تشهدها مدن عراقية راح ضحيتها بحسب مسؤول بوزارة الصحة العراقية 165 شخصاً على الأقل خلال أسبوع.

يذكر أن رئاسة الوزراء العراقية كانت قد أعلنت أنها اتفقت مع تنسيقيات المحتجين على تعليق المظاهرات في بغداد والمحافظات الأخرى إلى ما بعد "أربعينية الحسين".

شارك برأيك