بيان اعتذار من أهالي قرية في الجولان المحتل إلى شبان فلسطينيين

تاريخ النشر: 10.01.2021 | 12:05 دمشق

القنيطرة - خاص

أصدر أهالي قرية بقعاثا في الجولان السوري المحتل، بيان اعتذار إثر الاعتداء الذي قامت به مجموعة من القرية بحق عاملين من الفلسطينيين فيها.

وجاء في البيان، إن "شرذمة مشبوهة تحت جنح الظلام في بقعاثا، اعتدت على بعض الإخوة والأبناء من فلسطين المحتلة العاملين في القرية، الذين كانوا وما زالوا بالنسبة لنا أبناء وأهلا وإخوه نأتمنهم على أرزاقنا وبيوتنا. حيث أثبتوا على مدار السنين أنهم أهل لكل ثقة".

وتابع إن "ما أصابهم من اعتداء غادر قد طالنا كما طالهم، واستفز كرامة ووجدان كل شريف أصيل في بقعاثا والجولان السوري المحتل. وبالتالي نعلنها للقاصي والداني أننا نستنكر بكافة أطيافنا الدينية والاجتماعية أشد الاستنكار هذا العمل الجبان، الذي لم يكن أبدا من شيم الأهل والأجداد".

وتعهد أهالي القرية بمحاسبة كل من شارك في الاعتداء، إن كان بالفعل أو التحريض، وأنهم سيعملون على وأد ما يُدبَر له في الجولان وفلسطين. وأكدوا أن منازلهم ستبقى مفتوحة لكل الفلسطينيين.

وحدث أمس السبت، شجار بين شباب من بلدة بقعاثا في الجولان المحتل مع مجموعة شبان عاملين من فلسطين، حيث قامت مجموعة من شبان بلدة بقعاثا بالهجوم على مجموعة من الفلسطينيين الذين كانوا يقومون بالعمل مع متعهد الشركة التي تقوم بتركيب المراوح في الجولان.

بموجب الاتفاق.. قوات النظام تدخل مدينة داعل وتُخلي حاجزاً في درعا البلد
درعا.. ملازم في جيش النظام يهين لؤي العلي رئيس "الأمن العسكري"
تنفيذاً للاتفاق.. النظام يدخل تل شهاب غربي درعا ويفتتح مركزاً "للتسويات"
"الصحة العالمية" توصي بأول علاج وقائي للمرضى المعرضين للخطر من كورونا
منظمة الصحة العالمية: الإصابات والوفيات بكورونا تنخفض عالمياً
10 وفيات و170 إصابة جديدة بفيروس كورونا شمال شرقي سوريا