بومبيو يطالب الأوروبيين بإدانة وصول نفط "أدريان داريا" للنظام

تاريخ النشر: 09.10.2019 | 15:31 دمشق

آخر تحديث: 09.10.2019 | 18:50 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ متابعات

قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إن ناقلة النفط الإيرانية الراسية قبالة الساحل السوري أفرغت حمولتها مطالباً الاتحاد الأوربي بإدانة الخطوة.

وذكر بومبيو في تغريدة نشرها فيها صورة أقمار صناعية للناقلة أن أدريان دريا 1 أفرغت حمولتها، وأضاف "هذا يثبت أن إيران كذبت على المملكة المتحدة وجبل طارق. هذا النفط الإرهابي سيمول حرب الأسد والعنف الطائفي في إيران. يجب على أعضاء الاتحاد الأوروبي أن يدينوا هذا العمل، ويدعموا سيادة القانون، ويحملوا إيران المسؤولية".

ووصل إلى نظام الأسد خلال شهر أيلول الماضي 2.8 مليون برميل من النفط الإيراني حملتها ثلاث ناقلات عبرت قناة السويس خلال الأشهر الماضية، وفق تقدير شركات المراقبة.

أقرأ أيضاً.. عبر السويس.. النظام يتسلم من إيران 2.8 مليون برميل نفط في أيلول

وكانت سلطات جبل طارق قد أفرجت عن الناقلة منتصف شهر آب الماضي، بعد احتجازها في الرابع من شهر تموز، بعد الاشتباه بأنها كانت تنقل نفطاً إيرانياً إلى سوريا في انتهاك للعقوبات الأوروبية على نظام الأسد.

وتم الإفراج عن الناقلة التي تحمل 2.1 مليون برميل نفط بعدما تعهدت طهران بعدم إرسالها إلى سوريا بحسب سلطات إقليم جبل طارق.

في المقابل أدرجت الولايات المتحدة الناقلة الإيرانية على قائمة العقوبات، بداعي تقديمها الدعم للحرس الثوري الإيراني المدرج على لائحة العقوبات الأميركية.

كلمات مفتاحية