بعد مجزرتين على التوالي.. ضحايا بقصف جديد للنظام على أريحا

تاريخ النشر: 28.07.2019 | 13:07 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

قُتل ستة مدنيين بينهم امرأتان، وجُرح آخرون بقصف جوي من طائرات النظام صباح اليوم على مدينة أريحا جنوب إدلب وقرية الزكاة شمال حماة، وذلك بعد مجزرتين في مدينة أريحا خلال خمسة أيام، راح ضحيتهما 19 مدنياً نصفهم من النساء والأطفال.

وأفاد مراسل تلفزيون سوريا بأن طائرة حربية تابعة للنظام ألقت صباح اليوم حمولتها الكاملة في وسط السوق الرئيسي لمدينة أريحا، ما تسبّب بمقتل 4 مدنيين في حصيلة أولية قابلة للزيادة.

 

 

وبثّ ناشطون تسجيلات مصورة بُعيد الغارات الجوية، تُظهر دماراً واسعاً في المحال التجارية والمنازل السكنية، واحتراق عدد من السيارات.

 

 

وارتفعت حصيلة الضحايا المدنيين في المجزرة التي ارتكبتها طائرات النظام وروسيا في مدينة أريحا يوم أمس، إلى 13 شخصاً بينهم 6 أطفال وامرأة.

وسبق أن قُتل يوم الأربعاء الفائت امرأة وطفلتاها، وامرأة أخرى وطفلها، وطفل آخر، بغارات جوية على مدينة أريحا.

وقُتلت امرأتان من مدينة اللطامنة بريف حماة الشمالي، صباح اليوم، جراء غارة من الطيران الحربي الروسي على الأراضي الزراعية في محيط قرية الزكاة المجاورة.

وطال القصف الجوي للنظام وروسيا بلدات الهبيط وترملا وأم نير بريف إدلب الجنوبي، ومدن كفرزيتا واللطامنة ومورك بريف حماة الشمالي.