بعد فراق 8 سنوات.. سوري يلتقي بأسرته في تركيا| فيديو

تاريخ النشر: 06.03.2021 | 15:06 دمشق

إسطنبول ـ وكالات

بعد فراق 8 سنوات، تمكن عازف البيانو السوري عدنان الأسمر من لقاء والدته وأختيه اللاتي لجأن إلى تركيا، بجهود من معهد "يونس إمره" الثقافي في منطقة اعزاز شمالي حلب.

وكان الأسمر وأسرته يقيمان في اعزاز، حيث أرسل عائلته إلى تركيا قبل 8 سنوات بسبب الأعمال العسكرية في سوريا.

وحين يُسأل الأسمر عن سبب تفضيله البقاء في بلاده، كان يقول: "إذا ذهبت أنا أيضاً، فسيبقى الناس بلا موسيقى، وسيكونون يائسين جداً".

اقرأ أيضاً: تركيا.. لاجئ سوري يحول الأحجار إلى أوانٍ |صور

وقبل 7 أشهر تعرف الأسمر إلى معهد "يونس إمره" الثقافي التركي في منطقة اعزاز، وانضم إلى فرقته الموسيقية.

وسرد الأسمر الأحداث التي عاشها للمخرج في المعهد ميرت طلعت ديليكجي أوغلو.

اقرأ أيضاً: فصل معلمين سوريين من المدارس التركية.. أسباب القرار وأبعاده

ونقل ديليكجي أوغلو قصة عدنان إلى مسؤولي المعهد، وتمكن أيضاً من الوصول إلى أخته، سحر الأسمر، المقيمة في ولاية هاتاي التركية مع شقيقتها ووالدتها.

ونظم مسؤولو "يونس إمره" برنامجا لفرقته الموسيقية المكونة من سوريين بينهم الأسمر، في مركز إيواء بولاية كهرمان مرعش جنوبي تركيا.

ونقل مسؤولو المعهد أسرة عدنان من هاتاي إلى كهرمان مرعش، وفاجؤوه بوجود والدته وأختيه في البرنامج.

وضمت الأم ابنها إلى حضنها وكان عناق الأسرة حاراً وسط مشهد عاطفي وإنساني مؤثر.

اقرأ أيضاً: تركيا: منشورات تتهم السوريين بقبض 800 ليرة كراتب حكومي من الـPTT

وفي تصريح للصحفيين، قال عدنان: إنه تأثر كثيراً أمام وقع المفاجأة.

وأعرب عن سروره للقاء والدته وأختيه، مقدماً شكره لمسؤولي "يونس إمره".

أما الأم حميدة، فقالت: "لم يكن لي علم بمجيء عدنان إلى هنا، منذ سنوات لم أره، أشكر من أسهم في جمعنا".

وعبرت عن سعادتها البالغة، مضيفة: "لا أستطيع أن أصف مشاعري الآن".