بعد عشرات المحاولات الفاشلة.. النظام يسيطر على تل ملح والجبين

بعد عشرات المحاولات الفاشلة.. النظام يسيطر على تل ملح والجبين

الصورة
قوات النظام في معركة تلة الحماميات (ANNA)
29 تموز 2019
تلفزيون سوريا - خاص

استعادت قوات النظام وروسيا فجر اليوم السيطرة على بلدتي تل ملح والجبين بريف حماة الشمالي، بعد عشرات المحاولات الفاشلة خلال الـ 50 يوماً الماضية.

وتحت غطاء جوي روسي وُصف أنه "الأعنف منذ بدء المعركة"، بدأت قوات النظام الساعة التاسعة من ليل أمس بالتمهيد المدفعي والصاروخي على تل ملح والجبين، بهدف استعادة السيطرة عليهما.

ومنذ أن سيطرت الفصائل العسكرية على بلدتي تل ملح والجبين قبل 50 يوماً، في السادس من شهر حزيران الفائت، شنّت قوات النظام وروسيا أكثر من 30 هجوماً على البلدتين الواقعتين على طريق محردة – السقيلبية.

 

اقرا أيضاً: معركة فاشلة للنظام في كبانة وحشود لمعركة مرتقبة شمال حماة

 

وتكبّدت قوات النظام وروسيا في هذه المحاولات الفاشلة خسائر بشرية ومادية كبيرة، حيث قُتل أكثر من 200 عنصر لقوات النظام، ودمرت الفصائل أكثر من 20 آلية عسكرية على هذين المحورين فقط.

ونشر ناشطون صوراً لبلدة تل ملح التي تتألف من قرابة الـ 100 منزل فقط، تُظهر الدمار الكامل للبلدة التي قُصفت بآلاف الغارات الجوية والبراميل المتفجرة والقذائف المدفعية والصاروخية.

 

 

ويوم أمس الأحد، فشلت قوات النظام من الحرس الجمهوري والفيلق الخامس، مدعومة بقوات روسية خاصة، بإحراز أي تقدم بري بعد هجوم شنّته على محور كبانة في جبل الأكراد شمال اللاذقية، بعد ساعات من التمهيد الجوي والمدفعي على نقاط الفصائل العسكرية.

وأعلنت وكالة إباء المقربة من هيئة تحرير الشام، نقلاً عن مصدر عسكري، مقتل 10 عناصر من النظام وجرح قرابة 20 آخرين، لافتة إلى أنّ النظام وروسيا كثّفا من قصفهما على المحور ذاته ليتمكنوا من سحب جثث قتلاهم.

وحاولت قوات النظام وروسيا لأكثر من 20 مرة، خلال الشهرين الماضيين اقتحام تلة كبانة الاستراتيجية في جبل الأكراد شمال اللاذقية، دون أن تتمكن من إحراز أي تقدم على هذا المحور الذي خسرت فيه عشرات القتلى والجرحى وعدداً كبيراً من الآليات.

شارك برأيك