بعد رفض ألمانيا.. واشنطن تطلب من الدنمارك إرسال قوات إلى سوريا

تاريخ النشر: 10.07.2019 | 13:27 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

طلبت الولايات المتحدة الأميركية من الدنمارك إرسال جنود إلى سوريا، وتدريب قوات سوريا الديمقراطية قسد، حسب صحيفة "بوليتيكن" الدنماركية.

ولفتت الصحيفة أمس الثلاثاء، إلى أن الموضوع جرى طرحه للنقاش في لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان الدنماركي.

وأوضحت أن الحكومة الجديدة التي بدأت مهامها الشهر المنصرم في وضع حرج، لأنه يتحتم عليها الاختيار بين أنقرة التي تصنف قسد على لوائح الإرهاب وواشنطن.

وأشارت الصحيفة إلى تجنب وزارتي الدفاع والخارجية التعليق على الموضوع، في حين يكتنف الغموض كيفية تعاطي الدنمارك مع الطلب الأميركي.

يشار إلى أن حزب "الشعب اليساري" و"قائمة الوحدة" (تحالف الحمر ـ الخضر)، اللذين يدعمان حكومة الأقلية للحزب الديمقراطي الاجتماعي، يعدان من الأحزاب المناصرة في الغرب لقوات سوريا الديمقراطية التي تسيطر بدعم أميركي على مناطق شمالي شرقي سوريا.

وكانت ألمانيا قد رفضت الإثنين الفائت دعوة الولايات المتحدة لها لإرسال قوات برية إلى سوريا، في حين وافقت كل من فرنسا وبريطانيا على إرسال قوات إلى سوريا، بحسب مجلة "فورن بوليسي" الأميركية. 

يذكر أن المبعوث الأميركي إلى سوريا والتحالف الدولي ضد تنظيم الدولة جيمس جيفري قد كشف أواخر الشهر الماضي عن أن بعض دول التحالف سترسل قوات إلى شرق الفرات، ورفض إعلان أسمائها، تاركًا ذلك لها لتعلنه الدول بشكل فردي.

 

مقالات مقترحة
جميعهم في ريف حلب.. 18 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
8وفيات و125 إصابة جديدة بكورونا معظمها في حلب واللاذقية
السعودية: غرامة على زائري الحرم والمعتمرين دون تصريح في رمضان