بأمرٍ من ترمب مقتل قاسم سليماني في العراق.. وخامنئي يتوعد

تاريخ النشر: 03.01.2020 | 08:30 دمشق

آخر تحديث: 15.06.2020 | 14:37 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) مقتل قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني في ضربة جوية أميركية استهدفت موكبه في العراق، وفق ما نقلت وكالة رويترز.

وأضافت الوزارة في بيان "هذه الضربة تهدف إلى ردع أي خطط إيرانية لشن هجمات في المستقبل".  وذلك بتوجيه من الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، بحسب وكالة الأناضول.

وقال التلفزيون العراقي الرسمي فجر اليوم الجمعة، إن كلا من قاسم سليماني، وأبو مهدي المهندس نائب رئيس ميليشيا الحشد الشعبي قتلا في قصف صاروخي استهدف سيارتهما على طريق مطار بغداد.نقلاً عن مصدر في إعلام هيئة "الحشد".

وأضاف المصدر أن مدير علاقات هيئة الحشد الشعبي محمد رضا الجابري قتل هو الأخر بالهجوم قرب مطار بغداد.

ونشر مايك بومبيو، وزير الخارجية الأميركي، مقطع مصوراً  يظهر "رقص" العراقيين في الشوارع فرحا بنبأ مقتل سليماني.

وعقب مقتل سليماني والمهندس نشر الرئيس الأميركي تغريدة على تويتر تحتوي على العلم الأميركي فقط دون أي تعليق.

وكان ترمب توعّد الثلاثاء الماضي، إيران متهماً إيّاها بتدبير اقتحام السفارة الأميركية في العاصمة العراقية بغداد، مِن قبل محتجين على القصف الأميركي على مواقع تابعة لـ"كتائب حزب الله" في سوريا والعراق.

يشار إلى أنه في نيسان الماضي صنفت واشنطن الحرس الثوري كمنظمة إرهابية، وقال وزير الخارجية مايك بومبيو، في مؤتمر صحفي" أعلن عن نيتنا بتصنيف الحرس الثوري الإسلامي الإيراني، بما في ذلك فيلق القدس، كمنظمة إرهابي خارجية وفقاً للمادة 219 من قانون الهجرة والتوطين".

من جهته توعد وزير الدفاع الإيراني بانتقام ساحق لمقتل سليماني، كذلك قال المرشد الاعلى علي خامنئي إن" انتقاما عنيفا ينتظر المجرمين قتلة سليماني". 

 

مقالات مقترحة
10 حالات وفاة و139 إصابة جديدة بكورونا في سوريا
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر