انفجار ضخم في مدينة الباب يودي بحياة سبعة مدنيين

تاريخ النشر: 07.04.2018 | 20:03 دمشق

تلفزيون سوريا

سقط سبعة قتلى مدنيين وأصيب أكثر من عشرين آخرين جراء انفجار عنيف هز مدينة الباب في ريف حلب الشرقي اليوم السبت.

وأفاد ناشطون بأن الانفجار وقع داخل إحدى محلات بيع المحروقات في السوق التجاري وسط المدينة مما أدى لوقوع هذا العدد الكبير من القتلى والجرحى في صفوف المدنيين.

 

 

وقال الناشط الإعلامي شريف دملخي بأن محل بيع المحروقات يقع في زاوية الجامع الكبير في المدينة وأمام مشفى الفتح وسط مدينة الباب، وهي منطقة تجارية مكتظة.

 

 

وأضاف دملخي بأن المصابين تم نقلهم للمشافي لتلقي العلاج بينما تم نقل الحالات الخطرة للمشافي التركية.

وتضاربت الأنباء عن أسباب الانفجار حيث رجح ناشطون أن يكون الانفجار ناتج عن عبوة ناسفة داخل محل المحروقات مما أدى لانفجار براميل المحروقات واشتعالها، مستبعدين في الوقت ذاته فرضية أن يكون الانفجار ناتج عن سيارة مفخخة.

وتعتبر مدينة الباب أكبر مدن ريف حلب الشمالي والشرقي التي سيطرت عليها فصائل الجيش الحر والقوات التركية ضمن عملية "درع الفرات" بعد طرد تنظيم "الدولة" منها.

وبعد مرور أكثر من عام على السيطرة عليها ما تزال المدينة تعاني من خلل أمني واضح بسبب تكرار حوادث التفجيرات التي تستهدف المدنيين بين الفترة والأخرى.

 

 

 

مقالات مقترحة
"وزارة الصحة": كورونا يمتد إلى محافظات جديدة ولم نتجاوز الخطر
إصابة 5800 شخص بكورونا في أميركا رغم حصولهم على اللقاحات
شركة "فايزر" تتحدث عن جرعة ثالثة من لقاحها ضد كورونا