الهجرة الدولية توجه نداء لمساعدة النازحين السوريين

تاريخ النشر: 25.02.2018 | 17:43 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

ناشدت منظمة الهجرة الدولية في بيان لها للتبرع بقرابة 194 مليون دولار أمريكي لمساعدة النازحين السوريين بسبب النزاع الدائر في سوريا.

وأكد البيان أن منظمة الهجرة أطلقت مناشدة لجمع 194 مليون دولار أمريكي لمساعدة نحو ثلاثة ملايين سوري اضطروا للنزوح من مناطقهم بسبب الأوضاع الصعبة التي تمر بها سوريا، وأن معظمهم يعيش الآن في مجتمعات ومناطق مضيفة لهم على حد وصف البيان.

وأضاف البيان أن الوضع الإنساني في تدهور مستمر، وأن أكثر من 13 مليون سوري بحاجة لمساعدة إنسانية داخل سوريا، بمن فيهم نحو 6.1 ملايين نازح داخلي، وما يقارب 3 ملايين يعيشون في مناطق محاصرة ويصعب الوصول إليها، كما أن 5.5 ملايين سوري يعيشون كلاجئين في خمس دول مجاورة هي: لبنان والأردن وتركيا والعراق ومصر.

ووفق ما يؤكده البيان فإن المنظمة تسعى من خلال مناشدتها لتوفير المساعدة لمليون شخص يعانون نقصاً في الغذاء والمأوى، و800 ألف بحاجة إلى مياه نظيفة وآمنة وخدمات، و500 ألف بحاجة لخدمات طبية، و500 ألف آخرين بحاجة للحماية في المجتمعات المحلية، و220 ألفا للحصول على فرص لكسب العيش، و135 ألفا لخدمات كافية داخل المخيمات، ومساعدة 35 ألف طفل للذهاب إلى مدارسهم.

وقال وليام لاسي سوينغ المدير العام للمنظمة "نحاول من خلال هذا النداء جمع التبرعات، لمساعدة السوريين في الحصول على المساعدات المنقذة للحياة، ودعم سبل كسب العيش التي يحتاج إليها الكثيرون بشدة".

وأضاف سوينغ "انخفضت إمكانية حصول السوريين في الداخل على رعاية صحية أولية بشكل كبير، بالإضافة لانخفاض الإنتاج الزراعي إلى النصف عما كانت عليه عام 2011".

وتُعنى منظمة الهجرة الدولية التي تم تأسيسها 1951 بشؤون الهجرة الدولية مهما كانت الدوافع وراء تلك الهجرة، وتتكون المنظمة من 125 دولة وجميعها أعضاء في منظمة الهجرة الدولية، بالإضافة إلى 18 دولة توجد في المنظمة بصفة مراقب، وتتميز المنظمة بنفقاتها العالية التي تصل لـ 1.2 مليار دولار على مستوى العالم.

مقالات مقترحة
"الصحة العالمية": تأخير موعد تسليم لقاحات "كورونا" إلى سوريا
تركيا.. أعلى حصيلة إصابات يومية بكورونا و"الداخلية" تصدر تعميماً
كورونا.. 7 وفيات و104 إصابات جديدة في مناطق "النظام"