النمسا تربط الحصول على المساعدات بتعلم اللغة

تاريخ النشر: 03.06.2018 | 19:06 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:13 دمشق

تلفزيون سوريا

تسعى الحكومة النمساوية إلى ربط جزء من المساعدات الاجتماعية للاجئين بمستوى إتقانهم اللغة الألمانية، من خلال مشروع قانون جديد، بحسب موقع دويتشه فيله.

وفي حال طبقت الحكومة هذا القرار تكون اللغة الألمانية- اللغة الرسمية- هي الطريق الوحيد للحصول على الحد الأدنى من التأمينات الاجتماعية، وتبلغ  قيمة الحد الأدنى من التأمين الاجتماعي في النمسا 863 يورو للفرد الواحد.

وتحاول الحكومة من خلال القانون الجديد ربط 300 يورو من قيمة التأمينات بشروط، إذ سيتعين على الأجانب ومنهم اللاجئون بلوغ المستوىB1 أوتحدث اللغة الإنكليزية بطلاقة.

وينص قانون الاتحاد الأوروبي على منح اللاجئين نفس الإعانات الاجتماعية التي يحصل عليها النمساويون، إلا أن اللاجئين الجدد والكبار في السن سيتضررون من القانون في حال لم يتمكنوا من تعلم اللغة.

كما يحصل مواطنو الاتحاد الأوروبي أصحاب الدخل المحدود، على الحد الأدنى من التأمين الاجتماعي، ولكن مع صدور القرار، سيتعين عليهم الانتظار لمدة خمس سنوات حتى يحق لهم المطالبة بالحصول على المساعدات الاجتماعية.

وسيؤثر القانون على العائلات الكبيرة عبر تقليص مخصصات الطفل إلى 25% للطفل الأول و 15% للطفل الثاني و5 بالمئة للطفل الثالث، بحسب موقع"دويتشه فيله".

يذكر أن الآلاف تظاهروا عقب تشكيل حكومة المحافظين واليمين الشعبوي في النمسا، احتجاجا على مواقفها من اللاجئين وبرنامجها الاجتماعي، كما شهدت النمسا مظاهرات حاشدة ترحيبا باللاجئين خلال أكبر موجة لجوء شهدتها أوروبا وألمانيا عام 2015، جاء أكثرهم من سوريا والعراق ومن القارة الإفريقية.

كما قدمت الحكومة الهنغارية حزمة مشاريع قوانين للبرلمان أواخر الشهر الماضي، من شأنها الحد بشكل كبير من قدرة المنظمات غير الحكومية والأفراد على دعم طالبي اللجوء واللاجئين. 

مقالات مقترحة
لقاحات كورونا الصينية تصل إلى سوريا يوم غد الخميس
تركيا.. فرض غرامة مالية كبيرة على سوريين بسبب حفل زفاف في أنقرة
صحة النظام: ضغط على أقسام الإسعاف وارتفاع في أعداد مصابي كورونا