النظام يعلن شفاء بشار الأسد وزوجته أسماء من فيروس كورونا

النظام يعلن شفاء بشار الأسد وزوجته أسماء من فيروس كورونا

40628707_303.jpg

تاريخ النشر: 30.03.2021 | 10:06 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلنت رئاسة الجمهورية التابعة لنظام الأسد، اليوم الثلاثاء، أن رئيس النظام بشار الأسد وزوجته أسماء شفيا من فيروس كورونا، وأنه قادر على استئناف أنشطته العامة.

وقالت "الرئاسة" في بيان: "بعد انتهاء فترة الحجر الصحي وزوال أعراض الإصابة بفيروس كوفيد -19، وظهور القيم السلبية لمسحة الـ PCR التي تم إجراؤها لهما"، فإنهما يعودان بدءاً من اليوم "لمزاولة عملهما بشكل طبيعي"، وفقاً للبيان.

بعد انتهاء فترة الحجر الصحي وزوال أعراض الإصابة بفيروس كوفيد -19 وظهور القيم السلبية لمسحة الـ PCR التي تم إجراؤها...

تم النشر بواسطة ‏رئاسة الجمهورية العربية السورية‏ في الاثنين، ٢٩ مارس ٢٠٢١

وكانت "رئاسة الجمهورية" قد أعلنت في 8 آذار الجاري، أن رئيس النظام بشار الأسد وزوجته أسماء أصيبا بفيروس كورونا وأنهما بصحة جيدة وحالتهما مستقرة.

وسبق أن أعرب الكرملين، بعد يوم من الإعلان عن إصابتهما، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سينظر في أي طلب يُقدم له لعلاج "الأسد"، على الفور.

وأعلن رئيس النظام بشار الأسد، في تشرين الأول الفائت، استعداده لتلقي لقاح فيروس كورونا الروسي.

وتشهد سوريا ارتفاعاً كبيراً في حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، حيث أعلن وزير الصحة في حكومة النظام وصول حالات الإشغال في المشافي الحكومية إلى 100%، والتوقف عن استقبال العمليات "الباردة" لتوجيه جميع الجهود لمواجهة الازدياد الكبير في أعداد المصابين بفيروس كورونا.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار