"المعارضة الداخلية" ترشح كوادرها لانتخابات برلمان النظام

تاريخ النشر: 14.07.2020 | 12:47 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ متابعات

أعلن "تيار التغيير السلمي"، المحسوب على ما يسمى "المعارضة الداخلية"، ترشيح اثنين من كوادره لانتخابات مجلس الشعب التابع للنظام المزمع إجراؤها في 19 من شهر تموز الحالي.

وقال القيادي في التيار فاتح جاموس إن "التيار قرر دعم متابعة الترشيح والنشاط الانتخابي لاثنين من كوادره، محسن أحمد في مدينة حمص وجعفر علي في مدينة طرطوس، ومنحهما التفويض بكل الخطوات التكتيكية بما في ذلك ممارسة حق الانسحاب إن وجدا ذلك ضروريا".

ودعا جاموس في بيان نشره على صفحته على "فيسبوك" عناصر "التيار" وأنصاره إلى "عمل كل ما هو متاح لدعم الرفيقين أولاً، وكل مرشح قريب إلى منظومة المعارضة الوطنية الداخلية ثانياً".

وأكد جاموس في البيان على "ضرورة عدم الاستسلام للسلطة والعمل دائماً على تكوين قوة معارضة داخلية جادة وشجاعة" بحسب وصفه، مشيراً إلى أن خط التناقض مع السلطات وتحالفها الطبقي الطفيلي الفاسد، الذي ييسر فعل قانون قيصر بدلاً من مواجهته".

يذكر أن فاتح جاموس، القيادي السابق في حزب العمل الشيوعي، أسس "تيار طريق التغيير السلمي" مع عدد من الشخصيات في شباط من العام 2012، ولاحقاً انضم التيار إلى تحالف ضم حزب "الإرادة الشعبية" بقيادة قدري جميل، و"الحزب القومي السوري الاجتماعي".

ويستعد النظام لإجراء انتخابات مجلس الشعب في 19 من تموز الحالي، وسيخوض الانتخابات نحو 8 آلاف مرشح ضمن 15 دائرة انتخابية في مختلف المحافظات السورية، ويتنافس المرشحون على 250 مقعداً، من بينها 65 مقعداً مستقلاً.

كلمات مفتاحية
مع تسارع التطبيع.. هل ينجح الأردن في إعادة تعويم الأسد؟
تنفيذاً لاتفاق التسوية.. قوات الأسد تنشر نقاطها العسكرية في طفس
على غرار درعا البلد.. اتفاقيات "تسوية" مستمرة في الريف الغربي
كورونا.. 7 وفيات و1418 إصابة شمال غربي سوريا
دمشق.. 100% نسبة إشغال أسرة العناية المشدّدة لمرضى كورونا
منظمات إنسانية: القطاع الصحي شمال غربي سوريا يوشك على الانهيار بسبب تفشي كورونا