المتحدث باسم التحالف الدولي: لا نسرق النفط والقمح من شمال شرقي سوريا

المتحدث باسم التحالف الدولي: لا نسرق النفط والقمح من شمال شرقي سوريا

aaaa.png
جنود أميركيون في قاعدة "حقل كونيكو" للغاز في دير الزور- حزيران 2021 (تويتر)

تاريخ النشر: 21.06.2021 | 18:35 دمشق

إسطنبول - متابعات

قال المتحدث باسم التحالف الدولي في سوريا والعراق، العقيد واين ماروتو إن الولايات المتحدة الأميركية التي تقود التحالف الدولي "لا تسرق النفط والقمح من شمال شرقي سوريا".

ماروتو كذب اليوم الإثنين، عبر حسابه في "تويتر" ما وصفها بـ "المعلومات المضللة" التي تتهم الولايات المتحدة بسرقة النفط والقمح من مناطق سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، الذراع العسكرية لـ "الإدارة الذاتية".

‏وقال إنّ "عملية العزم الصلب تسيّر دوريات أمنية بشكل روتيني إضافة إلى قوافل الإمداد في شمال شرقي سوريا". مضيفا "مهمتنا تتمثل في تحقيق هزيمة فلول داعش مع شركائنا في قوات سوريا الديمقراطية".

وسبق أن اتهمت روسيا على لسان مسؤوليها في أكثر من مناسبة قوات التحالف الدولي والقوات الأميركية بسرقة النفط السوري.

وكان الرئيس الأميركي السابق، دونالد ترامب قال في تصريح سابق أثناء توليه منصبه إن الولايات المتحدة تقوم بحماية النفط في سوريا.

وبعد تسلم الرئيس الأميركي، جو بايدن في كانون الثاني الحالي، قالت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، إنها غيّرت هدفها من وجود القوات الأميركية في سوريا.

وقال المتحدث باسم "البنتاغون"، جون كيربي، إن "بلاده محتفظة بقوة عسكرية في سوريا لمحاربة فلول تنظيم الدولة الإسلامية هناك، وليس لحماية آبار النفط كما أمر الرئيس الأميركي السابق، دونالد ترامب".

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار