القوات الأميركية توسع أكبر قاعدتين لها في سوريا

تاريخ النشر: 01.02.2020 | 17:44 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

قالت وكالة الأناضول التركية نقلاً عن مصادر محلية، إن القوات الأميركية بدأت بعمليات توسعة لأكبر قاعدتين لها في المناطق الواقعة تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية شمال شرقي سوريا.

وأوضحت المصادر أن القوات الأميركية باشرت عمليات التوسعة في أكبر قاعدتين تتبعان لها، الأول في حقل العمر النفطي شرق مدينة دير الزور، والثانية في قاعدة تل بيدر شمال غرب الحسكة.

وأضافت المصادر أن القوات الأميركية تجري عمليات التوسعة في القاعدتين بالتعاون مع قوات سوريا الديمقراطية، وذلك بالتزامن مع ارتفاع وتيرة التوتر بين القوات الأميركية والروسية خلال الفترة الماضية.

وأرسل الجيش الأميركي خلال الفترة الماضية كثيرا من التجهيزات العسكرية واللوجستية عن طريق العراق، تمهيداً لتوسيع قواعده في مناطق وجود آبار النفط شمال شرقي سوريا.

وخلال شهر كانون الثاني الماضي أعاقت القوات الأميركية تقدم القوات الروسية باتجاه الطريق الدولي (M4) في محافظة الحسكة، كان آخرها يوم السبت الماضي حيث قامت دورية أميركية تضم 10 عربات مدرعة باعتراض طريق القوات الروسية، بينما كانت تتجه نحو الطريق الدولي (M4) الواصل بين مدينتي منبج والقامشلي.

يذكر أن القوات الأميركية تنتشر في 11 قاعدة ونقطة عسكرية في المناطق الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية في محافظات الحسكة ودير الزور والرقة.

ورغم الانسحاب الأميركي من بعض القواعد إلا أنها أبقت على وجودها في القواعد القريبة من الحقول النفطية، وعززت وجودها فيها، كما أرسلت تعزيزات عسكرية ولوجستية إلى تلك القواعد.

مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر
سوريا.. 11 حالة وفاة و188 إصابة جديدة بفيروس كورونا