الطيران الحربي يكثّف غاراته الجوية على محافظة إدلب

تاريخ النشر: 04.04.2018 | 18:04 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

شنت طائرات النظام الحربية عدة غارات جوية، استهدفت منذ صباح اليوم مدن وبلدات ريف إدلب، ما أدى لمقتل وإصابة عدد من المدنيين.

وقال مصطفى الحاج يوسف مدير الدفاع المدني في ريف إدلب في تصريح لموقع تلفزيون سوريا إن الطيران الحربي قصف قرية عابدين بأربع غارات أدت لإصابة امرأة، كما استهدف محيط مدية خان شيخون وبلدة الركايا دون وقوع إصابات.

وأضاف الحاج يوسف إن بلدة كصنفرة تعرضت لغارة جوية اسفرت عن إصابة أربعة مدنين بينهم طفل، فضلاً عن استهداف مدينة أريحا بعدة غارات أدت إلى مقتل امرأة وإصابة 10 مدنيين بينهم أربعة نساء.

كما قصفت الطائرات الحربية مدينة جسر الشغور وبلدة الغسانية وقرية الكستن في ريف إدلب، بالإضافة لشنها أربع غارات على بلدة حزارين دون وقوع إصابات، وشهدت بلدة التمانعة قصفاً بقذائف المدفعية.

 

 

وشنت الطائرات الروسية وطائرات النظام الحربية أمس عدة غارات على مدن وبلدات في ريف إدلب، ما أدى إلى سقوط ضحايا بين المدنيين إثر استهداف الأحياء السكنية، وذلك بعد يوم على دخول قوات تركية لتثبيت نقطة مراقبة وفق اتفاقية خفض التصعيد.

وقتل مدنيان وجرج ثمانية في قصف استهدف مدينة أريحا، كما جرح ثلاثة مدنيين بينهم طفلان وامرأة في قصف مماثل على قرية أورم الجوز، يوم أمس.

ويأتي القصف الجوي  بعد يومين من دخول قوات تركية إلى مناطق بريف حماة الشمالي، قادمة عبر معبر كفرلوسين الحدودية مع تركيا شمال غرب إدلب، لنشر قوات مراقبة فيها بين جنوب إدلب وشمال وحماة، تنفيذاً لاتفاق "تخفيف التصعيد"، حيث نشر الجيش التركي ثمان نقاط مراقبة في أرياف إدلب وحلب.

 

 

مقالات مقترحة
سفير النظام في روسيا: لقاح سبوتنيك سيصل إلى سوريا هذا الشهر
كورونا.. 8 إصابات جديدة في مناطق شمال غربي سوريا
كورونا.. 8 وفيات و110 إصابات جديدة معظمها في اللاذقية