"الصدر" يتصدر نتائج الانتخابات العراقية بعد إعلانها بشكل رسمي

تاريخ النشر: 19.05.2018 | 16:09 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

فاز تحالف "سائرون" المدعوم من زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر بالانتخابات البرلمانية العراقية بعد أن حصل على 54 مقعداً في البرلمان العراقي.

وأعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات بعد منتصف ليل أمس نتائج الانتخابات التي أجريت قبل نحو أسبوع، حيث جاء في المركز الثاني تحالف "الفتح" الذي يمثل الحشد الشعبي أبرز مكوناته، بزعامة هادي العامري بـ47 مقعدا، ومن ثم ائتلاف "النصر" بزعامة رئيس الوزراء حيدر العبادي بـ42 مقعدا.

وتلاهم ائتلاف "دولة القانون" على 26 مقعدا، والحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة الرئيس السابق لإقليم الشمال مسعود بارزاني على 25 مقعدا، وائتلاف "الوطنية" بزعامة رئيس الوزراء الأسبق ونائب رئيس الجمهورية الحالي إياد علاوي على 21 مقعداً.

كما حصل تيار الحكمة بزعامة عمار الحكيم على 19 مقعداً، وحزب الاتحاد الوطني الكردستاني الذي كان يتزعمه الرئيس العراقي الراحل جلال طالباني على 18 مقعداً، وتحالف "القرار العراقي" بزعامة السياسي السني البارز أسامة النجيفي على 11 مقعداً.

وسيتولى البرلمان الجديد انتخاب رئيسي الجمهورية والوزراء تمهيداً لتشكيل الحكومة الجديدة، ويحتاج الصدر الذي يعارض النفوذ الإيراني والأمريكي، إلى موافقة الكتل الأخرى لاختيار رئيس الوزراء.

لكن قاسم سليماني، قائد مليشيا فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني توجه إلى بغداد، لقطع الطريق على الصدر، حيث بدأ بمحادثات مع سياسيين في بغداد لتشجيعهم على تشكيل حكومة جديدة تحظى بموافقة إيران.

وفي انتخابات 2010، فازت مجموعة نائب الرئيس إياد علاوي بأكبر عدد من المقاعد، لكنه مُنع من تولي منصب رئيس الوزراء، بعد توافق الولايات المتحدة وإيران على رئيس الوزراء الحالي حيدر العبادي.

مقالات مقترحة
النظام يستعد لإطلاق منصة إلكترونية للتسجيل على لقاح كورونا
رغم تفشي الوباء.. نظام الأسد يعيد فتح الدوائر الحكومية
حكومة النظام: انتشار كورونا في سوريا يتصاعد والوضع أكثر من خطير